عبّر مشايخ محافظة شرورة عن سعادتهم البالغة بزيارة أمير منطقة نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز إلى المحافظة، مؤكدين أن الزيارة تأتي بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين، وسيكون لها الأثر الكبير في دفع عجلة التنمية وتلبية احتياجات الأهالي.

اهتمام ورعاية

ثمن الشيخ سالم بن مسعد بن رميدان الصيعري، شيخ قبائل آل علي بن ليث الصيعر، الاهتمام الذي يوليه الأمير جلوي بن عبدالعزيز لأبناء المحافظات في المنطقة بصفة عامة ومحافظة شرورة خاصةً، إلى جانب الجهود الكبيرة التي يبذلها سموه لدفع عجلة التقدم والتطور في منطقة نجران، كما أن ما يحدث من قفزات كبيرة وتطورات خلال السنوات الأخيرة والحالية يأتي نتيجةً لهذا الاهتمام والرعاية من أمير منطقة نجران الذي وضع نصب عينيه منذ توليه إمارة منطقة نجران النهوض بها لمواكبة التطور الذي تشهده مناطق المملكة الغالية في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، مؤكداً الحرص الدائم من قبل الأمير جلوي على تلمس احتياجات المواطن وما يخدم المصلحة العامة.

سعادة وارتياح

أعرب الشيخ سليمان بن صالح بن جربوع الصيعري، شيخ آل محمد بن ليث الصيعر، عن بالغ سعادته وارتياحه لهذه الزيارة الكريمة التي تعد امتداداً لزيارات أمير المنطقة المتعددة لتفقد أحوال المواطنين والوقوف عن كثب على احتياجات المحافظة، مضيفا أن الجميع تعود من ولاة الأمر على مثل هذه الزيارات التي دائما ما تثمر عن خير ونماء.

قناديل فرح

رحب الشيخ خالد بن جمعان النهدي، شيخ شمل قبائل نهد بزيارة أمير نجران لمحافظة شرورة التي تركت الكثير في نفوس الأهالي والمشايخ، قائلا إن «الفرحة عمت أرجاء المحافظة التي أشعلت فيها قناديل الفرح منذ إعلان مقدم زيارته الميمونة، وهذه دلالة واضحـة على حبه للمنطقة وأهلها و حرصه على الرقـي بهـا ودفع عجلة التنمية والحركة الاقتصاديـة، إيمانًا منه بتفقد أحوال الأهالي والعمل على تحقيق آمالهم والسعي لتحقيق رؤية 2030 وفق تطلعات القيادة، فشكرا جزيلا على هذه الزيارة الغالية»، مؤكدا أن قبيلة نهد تجدد الولاء والحب والتقدير للأسرة المالكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعـزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان.

اهتمام وتقدم

تحدث الشيخ صالح بن سعيد بامزعب، مرحبًا بسموه الكريم لزيارة المحافظة وتفقدها، قائلا «بهذه المناسبة الغالية علينا باسمي وكافة قبائلنا بالعبيد، وكما عودنا دائما بزياراته المباركة للمحافظة التي تحظى دائما باهتمام سموه هي وغيرها من محافظات المنطقة لتحقيق المزيد من التقدم والرخاء في شتى مجالات الحياة للمواطن في عهدنا الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمين».

روح المحبة والترابط

تكريس التلاحم

تواصل التنمية

تلمس احتياجات

فرح وابتهاج

نماء وولاء

أضاف الشيخ فهيد بن ناجي الكربي، عضو المجلس المحلي، قائلا «نرحب بسموه بأسمى معاني الولاء والترحيب والتقدير بقدومه الكريم، فزيارة سموه تجسد روح المحبة والتلاحم والترابط بين القيادة والشعب، وتعكس اهتمام ولاة الأمر بتفقد أحوال المواطنين والمشاريع التي يفتتحها ويدشنها سموه خلال زيارته للمحافظة هي خير دليل على اهتمام قيادتنا بتوفير كل ما في صالح المواطن، حيث إن زيارة أمير المنطقة للمحافظة تدل بصورة واضحة على حرصه على متابعة عجلة التنمية في المنطقة، واهتمامه وزياراته التفقدية المختلفة للمشاريع التنموية على تعددها تعد حافزًا كبيرًا للمزيد من البذل والعطاء، فأهلاً وسهلاً ومرحباً بسموه، وحفظ الله وطننا الغالي وأدام عليه نعمة الأمن والأمان في ظل قيادة حكيمة تحرص على تحقيق كل ما يضمن تقدم الوطن ورفاهية المواطن».

بمناسبة الزيارة الميمونة للأمير جلوي بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة نجران قال الشيخ مبارك محروس بن قليزم العوبثاني،

شيخ قبائل العوابثه بمحافظة شرورة إن «الزيارة تأتي تواصلاً لمشاريع التنمية في مختلف محافظات ومراكز منطقة نجران على يد سموه الكريم قائمة بتوجيهات قيادتنا الحكيمة، وبهذه المناسبة وأصالة عن نفسي ونيابة عن قبيلة العوابثه أرحب بأميرنا المحبوب على زيارته الكريمة لمحافظة شرورة التي تؤكد وتترجم عمق الصلة والترابط بين القيادة والشعب وتكريس التلاحم الوطني وفقاً لما عودنا عليه ولاة أمرنا حفظهم الله، سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ لنا ملكنا سلمان بن عبدالعزيز ملك العزم والحزم قائد المسيرة وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، وأن يحفظ لنا وطننا من كل سوء ومكروه تحت ظل قيادتنا الرشيدة».

نوه الشيخ أحمد مبارك آل عمرو، شيخ قبائل باحيان بالعبيد، إلى أن أهالي محافظة شرورة يعيشون هذه الأيام فرحة كبيرة باستقبال أمير نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز، وقد عهدنا منه حرصه على زيارة المحافظة في مناسبات عدة لتفقد أهلها والإشراف على المشاريع التنموية ومتابعة سير الأعمال في الإدارات الحكومية حرصاً منه على متابعة سير التنمية والتطوير التي تشهدها المحافظة ودعمها وتذليل أي صعاب تواجه ذلك، كما يحرص على تلمس حاجات المواطنين ومشاركاتهم مناسباتهم. وتأتي زيارة سموه للمحافظة في عهد جديد من التطور والنماء في عهد خادم الحرمين الشريفين، وتدشين ولي العهد لرؤية 2030 التي تحمل بين ثناياها رؤية لاستمرار نهضة الوطن وأخذه المكانة العالمية التي يستحقها التي تواكب العصر الحديث بما فيه من تغيرات متسارعة وتطورات تقنيه متنوعة.

قال الشيخ صالح بن عبدالله بن شيبان بن إسحاق الصيعري «نهنئ أنفسنا بزيارة أمير منطقة نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز لمحافظة شرورة، فقلوبنا تملؤها السعادة وتغمرها الفرحة والابتهاج، فأهلاً وسهلاً بأمير منطقة نجران في محافظة شرورة بين أهلك، فكلنا نتشرف بقدومك الميمون، ومما يزيد أفراحنا هو حرصكم ومتابعتكم واهتمامكم بالنهضة التنموية التي تشهدها المنطقة ومحافظاتها».

قال الشيخ علي بن يسلم بن مشامد الصيعري «تتزاحم كلمات الترحيب بمقدم الأمير جلوي بن مساعد بن عبدالعزيز أمير منطقة نجران كتزاحم قطرات الأمطار للانهمار على أرض الخير والنماء، وهذه الزيارة يترقبها أبناء محافظة شرورة وجميع المراكز والقرى التابعة لها بشوق ولهفة وحب، إذ تحتفل المحافظة بهذه الزيارة التي يلتقي فيها أبناء الوطن بمسؤولية بدافع النماء والولاء، كما أن بها دلالة تامة على الوعي الكامل والإدراك المنقطع النظير لأمير المنطقة ونائبه لجدوى مثل هذه اللقاءات التي ستلقي بثمارها التنموية على المحافظة».

عبر الشيخ مبارك بن سالم المقصف النهدي، نائب قبيلة نهد عن سروره، قائلاً إن «الفرح يغمرنا بمناسبة مقدم الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد لمحافظة شرورة، فكل أهالي محافظة شرورة ومراكزها ارتسمت على محياهم مشاعر البهجة والسرور، وذلك لأن زيارته تأتي ليطلع عن كثب على احتياجات المحافظة ولقاء المسؤولين والمواطنين وتلمس احتياجاتهم، ولا شك أنها زيارة لمواصلة العمل التنموي في كافة مشاريع الخير والبناء التي تخدم المواطن وما يقوم به أمير منطقة نجران في هذه الزيارات متابعة لتلك المشاريع والعمل على سرعة إنهائها».

اطمئنان ومتابعة

رحب الشيخ تركي بن صالح بن عفيشه البريكي، بالزيارة الميمونة قائلا لا شك إن الزيارات التي يقوم بها أمير منطقة نجران تأتي في ظل حرص سموه واهتمامه بتنمية المحافظات التابعة للمنطقة والاطمئنان على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين والاطلاع على سير المشاريع، فشكرا لله ولسموه على ما يبذله من جهود تحقيقا لتطلعات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، مرحبا به بين أهالي المحافظة التي حظيت وما زالت باهتمام كبير منه.