وجه الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بإغلاق أبواب المسجد الحرام غير الرئيسية، والاكتفاء بالأبواب الرئيسية.

وجاء توجيه السديس بإغلاق عدد من أبواب المسجد الحرام استمرارا للإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فايروس كورونا (كوفيد - 19) التي تتخذها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، للحفاظ على سلامة قاصدي المسجد الحرام. يذكر أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي تعمل على اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير اللازمة للحد من انتشار فايروس كورونا وذلك بالتعاون مع كافة الجهات الصحية والأمنية بالمسجد الحرام.

مقاصد شرعية

قال الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، إثر صدور أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بمنع التجول، إن قيادتنا الحكيمة تقوم بكل الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وتبذل الغالي والنفيس في سبيل حفظ الأنفس.وأضاف: «إن ذلك أتى موافقا للمقاصد الشرعية التي جعلت في مقدمة أصولها الحفاظ على النفس، والتأكيد بضرورة تجنب كل ما يؤدي إلى الإضرار بالذات أو المجتمع». وسأل السديس الله تعالى أن يزيل الغم والهم، وأن يبعد الأمراض والشرور عن بلادنا وسائر بلاد المسلمين، والعالم أجمع، وأن يجزي حكومة خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين، خير الجزاء، على ما يقومون به من جهود مباركة في سبيل الخروج من هذه الأزمة، معافين بإذن الله.