أوضح الأمين والمتحدث باسم لجنة تنظيم سكن العمالة أحمد قطان، أنه تم تشكيل لجنة معنية بأوضاع سكن العمالة مكونة من 8 جهات برئاسة وزارة البلدية والشؤون القروية، وأبان أن هذه اللجنة تجتمع بشكل يومي وتطلع على جميع الإحصاءات فيما يخص سكن العمالة في جميع مناطق المملكة، لافتا النظر إلى أن هذه اللجنة اتخذت بشكل عاجل إجراءات سريعة للحد من انتشار الفيروس في أماكن تجمع سكن العمالة، منها إطلاق بوابة إلكترونية لبناء قاعدة بيانات للسكن البديل أو العقارات التي تصلح سكنا بديلا للعمالة

60 ألف غرفة

أعلن قطان عن توافر قرابة الألف عقار، وتتسع إلى 250 ألف ساكن بعدد 60 ألف غرفة. وأشار إلى أن اللجنة قامت بتشكيل فريق للتواصل مع ممثلي القطاع الخاص، لإيجاد حلول سريعة لحل وتحسين أوضاع سكن العمالة. وأوضح المتحدث الرسمي للجنة أنه تم تحديث اللائحة التنفيذية لاشتراطات سكن العمالة باشتراطات جديدة، وذلك بالتعاون مع المركز الوطني للوقايـة من الأمراض ومكافحتها «وقاية»، لتكون مناسبة ومطابقة للاشتراطات والإجراءات الخاصة بمكافحة انتشار فيروس كورونا، مشيرا إلى أنه تم تفعيل استقبال الشكاوى والملاحظات على سكن العمالة عبر الرقم 940 لكي تقوم الوزارة واللجنة باتخاذ الإجراءات المناسبة.

حملة تواصل

أبان الأمين والمتحدث باسم لجنة تنظيم سكن العمالة أنه يجري العمل حاليا على حملة تواصل مع جميع الوافدين بعدة لغات تشرح الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا وكيفية الحد من انتشاره. ودعا جميع فئات منشآت القطاع الخاص التي لديها سكن عمالة إلى أهمية الحرص واتخاذ الإجراءات اللازمة في لائحة اشتراطات سكن العمالة، وذلك بتحسين أوضاع السكن بشكل عاجل، إلى جانب توفير عدد من الغرف الداخلية لديها لتكون جاهزة لعزل المصابين أو المشتبه بإصابتهم، مع أهمية التواصل سريعا مع وزارة الصحة لاتخاذ التعليمات والتوجيهات اللازمة، حاثا على تنظيف وتعقيم السكن بما لا يقل عن مرة واحدة أسبوعيا، وفحص العمالة من مرة إلى مرتين يوميا.