أودى فيروس كورونا الجديد بحياة ما لا يقل عن 165216 شخصاً في العالم منذ ظهوره، وفق حصيلة أعدّتها وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسمية الإثنين حتى الساعة 11,00 ت غ.

وشُخّصت أكثر من 2403410 إصابات رسمياً في 193 دولة ومنطقة منذ بداية تفشي الوباء. وهذا العدد لا يعكس سوى جزء من عدد المصابين فعلياً إذ تبقى الفحوص لكشف الإصابات في عدد من الدول محصورة بالحالات التي تتطلّب علاجا في المستشفى. ومن بين المصابين، تعافى ما لا يقلّ عن 537700 شخص.

الأكثر تضرر

تعد الولايات المتحدة التي سجّلت أول وفاة نهاية فبراير هي الدولة الأكثر تضرّراً جراء الوباء سواء من حيث عدد الوفيات أو الإصابات، ووصلت الحصيلة فيها إلى 40683 وفاة من أصل 759786 إصابة، فيما أعلنت السلطات شفاء 70980 على الأقل.

والدول الأكثر تضرراً بعد الولايات المتحدة هي إيطاليا مع 23660 وفاة من أصل 178972 إصابة، ثم إسبانيا مع 20852 وفاة من أصل 200210 إصابات، وفرنسا مع 19718 وفاة من أصل 152894 إصابة، والمملكة المتحدة مع 16060 وفاة من أصل 120067 إصابة.

وسجّلت الصين القارية، إجمالي 82747 إصابة بينها 4632 وفاة، فيما شفي 77084 شخصاً.

حصيلة اليوم

بلغت الوفيات في أوروبا الإثنين الساعة 11:00 ت غ 104028 حالة من أصل 1183307 إصابات، وفي الولايات المتحدة وكندا 42212 وفاة و 793169 إصابة. وفي آسيا 7030 وفاة و166453 إصابة وفي الشرق الأوسط 5664 وفاة و126793 إصابة وفي أميركا اللاتينية والكاريبي 5068 وفاة و103857 إصابة و وفي افريقيا 1124 وفاة و 21957 إصابة و وفي أوقيانيا 90 وفاة و 7879 إصابة.