أجرت شركة Google تعديلاً في خدمة البحث عن المنتجات والتسوق الخاصة بها، بحيث سمحت الآن لأي شركة بإدراج وبيع منتجاتها عبر المنصة مجاناً.

وعادة كانت Google تطلب دفع رسوم مالية للسماح لأصحاب المتاجر الإلكترونية بإدراج منتجاتهم في محرك البحث الخاص بها. لكنها الآن تخلت عن ذلك بحيث يمكن لصاحب أي متجر إلكتروني إدراج المنتجات لتظهر في محرك بحث التسوق مجاناً. بالرغم من ذلك، ما زالت تتقاضى رسوما مالية لوضع المنتجات في مكان بارز وأعلى الترتيب أو عرضها بطريقة ترويجية خاصة. وبسبب العزل المنزلي حول العالم، سرّعت Google من إطلاق ميزتها. والآن ستتوفر هذه الإمكانية في الولايات المتحدة أولاً بداية من 27 أبريل الجاري، وستتسع لاحقاً خلال الأشهر المقبلة لتدعم باقي دول العالم. ويمكن للمستخدمين الجدد أصحاب المتاجر الإلكترونية التقدم بطلب إدراج متاجرهم ومنتجاتهم عبر مركز Google’s Merchant Center.

كما عقدت Google شراكة مع باي بال لتسريع عملية تكامل متاجر التجزئة مع منصتها للبحث عن المنتجات، بحيث يمكنهم ربط حساباتهم الحالية في باي بال لقبول عمليات الدفع الإلكتروني.

وتعمل أيضاً مع شركات أخرى متخصصة في منصات التسوق الإلكتروني مثل Shopify لضمان سهولة نقل الشركات التي تملك مواقع عليها لتعمل على خدمة تسوق Google.