أعلنت مؤسسة الإرث الثقافي في ألمانيا، أنه سيتم إعادة فتح متاحف شهيرة في العاصمة برلين في خضم أزمة كورونا، ولكن على نحو بطيء فحسب.

وقال رئيس المؤسسة، هرمان بارتسينجر، لوكالة الأنباء الألمانية: "ليس أمرا بسيطا أن يتم إعادة فتح متحف... إنه بحاجة لإجراءات واسعة النطاق من أجل ضمان معايير النظافة والرعاية الصحية وتجنب العدوى". وأضاف: "سيكون هناك إلزام بارتداء قناع الوجه (كمامة) داخل المتاحف للجميع من أجل حماية الزوار والمراقبين والموظفين".

يشار إلى أن عدد زوار جزيرة المتاحف في قلب العاصمة الألمانية، والتي تعد أحد مواقع التراث العالمي، يصل سنويا إلى نحو ثلاثة ملايين.

وقال باريتسينجر إن المتاحف تعد أماكن حساسة "لأن الأشخاص يبقون بداخل أروقتها فترة طويلة"، ولذلك فقد شدد على ضرورة النظر في البداية "إلى كيفية تنظيم توزيع الزائرين"، لافتا إلى أن كثيرا من الأمور تتعلق بالظروف المكانية.

وبحسب تصريحات رئيس المؤسسة الألمانية العريقة، سيتم فتح عدد قليل فقط من المتاحف. وقال باريتسينجر: "ندرس فتح متحف واحد، أو أكثر، خلال النصف الأول من مايو القادم، وبحد أقصى منتصف الشهر".