استعان فندق في العاصمة اليابانية طوكيو بروبوت لاستقبال المرضى المصابين بأعراض طفيفة بكورونا، لتوفير الدعم والتشجيع، فضلاً عن التحذير والتوبيخ أحياناً، لئلا يشعر المرء بالوحدة في الحجر الصحي

ومن بين الرسائل التي يكررها الروبوت «بيبر» على المرضى الذين ينتظرون انتهاء حجرهم في الفندق، «لا يمكنك محاربة فيروس كورونا من دون أكل، الرجاء تناول طعامك لتتعافى»

وتتعاون السلطات المحلية مع فنادق لتأمين غرف لمصابين بالفيروس مع أعراض طفيفة أملا في تحرير أماكن إضافية في المستشفيات المضغوطة.

وقالت الناطقة باسم سلطات حكومة طوكيو ناوكو كوبوتا للصحافيين "يحجر المرضى لمدة اسبوعين لذا نستخدم ربوت استقبال لمساعدتهم نفسياً ورفع معنوياتهم".

وقال كان كيوتا مدير التسويق في شركة "سوفتبنك" المصنعة للروبوت "بيبر"، "بما أن المرضى المصابين بكوفيد-19 لا يمكنهم التواصل مع شخص فعلي فإن الروبوت هو الحل".

ويتوقع أن يتفاعل "بيبر" ومساعد له مع المرضى في ردهة الاستقبال وعند مواعيد الطعام مع توجيه رسائل مطمئنة من قبيل "أنا هنا لأساعدك رجاء استرح كثيرا خلال وجودك هنا لتتعافى!".

إلا أن الروبوت يعمل أيضا على تذكير النزلاء بأمور من قبيل "الرجاء عدم ادخال الكحول إلى المبنى" أو "الطريق الأسرع للشفاء هو تناول وجبة متوازنة".

ويختبر الفندق أيضا روبوتاً للتنظيف سيعمل في ردهة الاستقبال من دون مساعدة بشرية.

وتستخدم روبوتات عبر العالم للمساعدة في مكافحة وباء كوفيد-19 من خلال تعقيم المنشآت وتوصيل الطعام والقيام بفحوصات.

وفي الفندق في طوكيو اطباء وممرضون فعليون يسهرون على رعاية صحة المرضى.