واصلت الأمطار هطولها على منطقة عسير، أمس، وتسببت في انقطاع التيار الكهربائي عن بعض قرى شرق المنطقة، إضافة إلى تساقط الصخور والأتربة ببعض الطرق الرئيسية. وتعرضت المنطقة لسيول قوية وبرد أصاب شمالها وشرقها، بينما استنفرت الجهات الحكومية طاقاتها البشرية والآلية لمواجهة موجة الأمطار ورفع الأضـرار عن الطرق وتوعية الأهـالي والمقيمين.

توخي الحذر

أوضح متحدث الدفاع المدني بعسير النقيب محمد بن عبده السيد لـ«الوطن»، أن الأمطار شملت مدينة أبها ومركز طبب والسودة والخالدية ومحافظات خميس مشيط ورجال ألمع وبيشة، وكانت الأمطار من متوسطة إلى غزيرة، داعيا المواطنين والمقيمين إلى ضرورة توخي الحذر من مخاطر التقلبات الجوية واتباع الإرشادات التي تقي من مثل هذه الحالات.

صهاريج الشفط

استنفرت الجهات الحكومية في منطقة نجران، طاقاتها لمواجهة موجة الأمطار الغزيرة التي تشهدها المنطقة والمحافظات التابعة لها، وأدت إلى عرقلة حركة المرور في بعض الأحياء، ولجوء أمانة المنطقة إلى استخدام صهاريج الشفط لسحب تجمعات المياه. شهدت المنطقة هطول أمطار رعدية غزيرة، سالت على إثرها بعض الأودية والشعاب، شملت مدينة نجران ومحافظتي حبونا، وخباش، ومراكز: بئر عسكر، وعاكفة، والحصينية، والمشعلية، وحمى، والأجزاء المجاورة لها، وباشر فريق الطوارئ بأمانة المنطقة أعماله في تنظيف قنوات تصريف مياه الأمطار، ومعالجة تجمعات المياه.

كمية الأمطار التي هطلت على عسير

مدينة أبها أمطار غزيرة

مركزا طبب والسودة أمطار غزيرة

محافظة رجال المع أمطار غزيرة

محافظة بيشة أمطار متوسطة

مركزا صمخ وترج أمطار متوسطة

* تغطية: سلمان آل مقرح، مسعود آل معيض، عبدالله الغالبي، رائد الشهراني، قاسم الكستبان، ظافر آل عقيل، عبدالله سهل