التحق مؤشر حالات التعافي اليومية بالمملكة بمؤشر الإصابات، وذلك بعد أن سجلت الوزارة أمس 1687 إصابة مقابل 1352 حالة تعافٍ، حيث بدأ مؤشر الإصابات بالتدرج في منحنى مسطح منذ بداية الأسبوع بمقابل ارتفاع منحنى التعافي بشكل كبير.

ورفعت حالات التعافي الأخيرة نسبة التعافي بالمملكة إلى 21.2 % بمقابل وجود 78.1 % حالة نشطة، بينما ثبت المنحنى المسطح للوفاة نسبتها في حدود 0.7 % وهي ضمن أقل النسب العالمية.

استقرار الإصابات

أظهرت وزارة الصحة أن الإصابات المسجلة منذ مطلع مايو أخذت بالتأرجح بين نمو بسيط وانخفاض، حيث ارتفعت من 1344 في الأول من مايو إلى 1362 في 2 مايو، لترتفع إلى 1552 في 3 مايو، و1645 في 4 مايو، وتنخفض في 5 مايو إلى 1595، لتعود وترتفع أمس 6 مايو إلى 1687 إصابة، وهو ما يعتبره الخبراء منحنى مسطحا للإصابات، حيث ترتفع الإصابات بشكل بسيط ضمن مستوى زيادة معين، ولا تعطي منحنى صاعدا لفترة من الزمن.

منحنى صاعد للتعافي

بدأ منحنى التعافي خلال اليومين الأخيرين في الصعود السريع بعد فترة من التسطيح، حيث قفر عدد المتعافين إلى 1352 أمس، مقتربا من عدد الإصابات في حين سجل في اليوم السابق له 955 حالة تعافٍ، بمقابل 342، و369، 210، و392 حالة تعاف تم تسجيلها منذ مطلع مايو لترفع حالات التعافي الأخيرة مجموع الحالات بالمملكة إلى 6783 حالة تعافٍ، حيث يعتبر مؤشر زيادة حالات التعافي أحد المؤشرات المبشرة التي حددتها منظمة الصحة العالمية للخروج من جائحة كورونا.

معدل وفيات أقل

لا تزال حالات الوفاة المسجلة في المملكة تسجل أقل النسب العالمية، حيث تظهر بيانات وزارة الصحة أن حالات الوفاة تفاوت بين 7 و9 حالات وفاة يومية منذ مطلع مايو، حيث بلغ عدد الحالات 209 حالات وفاة، من 31938 حالة إصابة مسجلة بنسبة 0.7 %، مما يعطي مزيدا من المؤشرات المبشرة بالقضاء على الوباء، من خلال المقدرة الطبية على معالجة الحالات المسجلة.

الأربعاء 6 مايو

الإصابات:1687

التعافي:1352

الوفيات:9

الثلاثاء 5 مايو

الإصابات:1595

التعافي:955

الوفيات:9

الإثنين 4 مايو

الإصابات:1645

التعافي:342

الوفيات:7

الأحد 3 مايو

الإصابات: 1552

التعافي:369

الوفيات:8

السبت 2 مايو

الإصابات:1362

التعافي:210

الوفيات:7

الجمعة 1 مايو

الإصابات:1344

التعافي:392

الوفيات:7

المجموع

الإصابات:31938

التعافي:6783

الوفيات:209​​​​​​​