وزع مركز العمليات والمبادرات المجتمعية بالمنطقة الشرقية أمس 300 وجبة إفطار على رجال الأمن ونقاط التفتيش الأمنية. وقال المشرف العام على المركز نائب رئيس مجلس الجمعيات الأهلية بالمنطقة الشرقية سمير العفيصان أن المركز وزع وجبات الإفطار على رجال الأمن ضمن حملة «خير الشرقية»، وتهدف لتقديم الدعم والمساندة لأفراد المجتمع خلال أزمة كورونا.

وأكد أن حملات التوزيع شملت أيضا المواطنين والمقيمين من الفئات الأكثر تضررا من أزمة كورونا وأصحاب المهن المتعطلين عن العمل والعمالة المتضررة، ولم تنس الحملة الدور الرائد الذي يقوم به رجال الأمن والصحة لحماية البلاد وتوفير الأمن لهم، مؤكدا أن من هذا المنطلق تم تخصيص هذه الوجبات لرجال الأمن فضلا عن الوجبات التي تم توزيعها على الكوادر الطبية العاملة في الأزمة ووجبات الإفطار والسحور التي يتم توزيعها في المحاجر الصحية للمحجورين والطاقم الطبي.

وأضاف أن توزيع الوجبات والسلال الغذائية مستمر من خلال المركز عبر التنسيق مع الجمعيات الخيرية ومكاتب الدعوة بالمنطقة.