كشف تقرير حديث لوزارة البيئة والمياه والزراعة، عن مؤشرات حالة الجراد الصحراوي في مناطق المملكة المختلفة حتى 14 مايو 2020، متوقعاً حدوث تهديد بغزو أسراب ومجموعات من اليمن والمناطق المفتوحة في الربع الخالي، لمناطق الشرقية ونجران وأجزاء من منطقة الرياض.

هيئة الأرصاد

أكد التقرير، أن التوقعات اعتمدت على نشرة الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، التي بينت أن سرعة الرياح تتراوح خلال الفترة من 11 وحتى 13 مايو الجاري بين 25 – 40 كلم/ ساعة، وستكون شمالية إلى شمالية شرقية في مناطق الشرقية والرياض، وجنوبية إلى جنوبية شرقية في جنوب الرياض، وشرقية إلى جنوبية شرقية في منطقة نجران، عليه فإن احتمالية حدوث تهديد بغزو أسراب من الجراد لمنطقة نجران ومحافظات جنوب وجنوب شرق الرياض بمستوى متوسط إلى عالٍ، وفي محافظة بيشة بمستوى منخفض، بالإضافة إلى تهديد على منطقة الربع الخالي خصوصاً المحاذية للشريط الحدودي مع دولتي سلطنة عمان واليمن، والتي استقبلت أمطارا جيدة خلال الفترات الماضية.

عمليات مكثفة

أوضحت الوزارة أنه لا يستبعد غزو مجموعات وأسراب من الجراد الصحراوي، قادمة من العراق أو من المناطق الحدودية في الشمال الشرقي مع التيار الهوائي الشمالي الشرقي، لتشاهد في المنطقة الشرقية، وشرق وشمال شرق منطقة الرياض، مشيرة إلى أن هذا التحديث يعتمد على وجود كثافة لأسراب الجراد الصحراوي في مناطق قدوم الرياح في اليمن والربع الخالي وحدود سلطنة عمان مع اليمن والمناطق الشمالية مع العراق.

وبينت الوزارة أن الوضع تحت المتابعة لحظة بلحظة، وفرق الاستكشاف والمكافحة جاهزة لتنفيذ العمليات المكثفة للقضاء على الآفة، ومتابعة الوضع في الدول المجاورة والتدخل السريع عند غزو الأسراب للمناطق المذكورة.

مسح واستكشاف

تواصل وزارة البيئة والمياه والزراعة، تنفيذ الخطط الموسمية لمركز مكافحة الجراد والآفات المهاجرة، حيث ينفذ المركز عمليات المسح والاستكشاف الاستباقية لمكافحة الجراد والآفات المهاجرة في مناطق المملكة، كما يوفر جميع الاحتياجات والإمكانيات المادية والبشرية والإدارية والعلمية والتسهيلات الضرورية، لنجاح عمليات الاستكشاف والمكافحة، لصد غزو ونشاط الجراد والحد من أضراره على القطاع الزراعي وعبوره إلى الدول المجاورة.

سرعة الرياح

تتراوح بين 25 – 40 كلم/ ساعة

شمالية إلى شمالية شرقية في الشرقية والرياض

جنوبية إلى جنوبية شرقية جنوب الرياض

شرقية إلى جنوبية شرقية في نجران

احتمالية التهديد في تلك المناطق عالية