وقفت بلدية محافظة بارق على أكثر من 100 مسكن لعمالة المحلات التجارية، حيث شكل رئيس البلدية المهندس محمد مرزن، فريق عمل من المراقبين، إذ وضعوا خطة للوقوف على كل مساكن العمال بالمحافظة والمراكز التابعة، وباشرت مهامها بإشراف ميداني من رئيس البلدية.

وقد تم رصد كثير من المخالفات الوقائية، وتم إشعارهم بها، وأنذرتهم بتصحيح الأوضاع بشكل عاجل. كما تم إغلاق عدد من المساكن المخالفة، إضافة إلى تنفيذ كل الإجراءات الوقائية التي اعتمدتها وزارة الشؤون البلدية والقروية، من ناحية منع الازدحام في الغرفة الواحدة، والاهتمام بالنظافة وتوفير المعقمات.

وتتواصل زيارات مراقبي البلدية، إذ ستعم جميع مساكن العمال، وسيتم تطبيق الحد الأعلى من الغرامة على المخالفين، حسبما نصت عليه أنظمة الوزارة مؤخرا.