تفقد أمير منطقة عسير، المشرف العام على غرفة إدارة أزمة كورونا الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، سير العمل في نمذجة أسواق خدمية، شملت الأسواق التجارية الشاملة، وأسواق الخضار والفواكه، وأسواق الأواني المنزلية، وأسواق الموبيليا في مدينة أبها، لتكون نماذج مثالية تتم محاكاتها في محافظات المنطقة.

اطمأن أمير منطقة عسير على تطبيق المعايير النموذجية، التي شملت 5 معايير رئيسة تضم 18 مقياسا فرعيا، ركزت على توفير المتطلبات العامة من معقمات وكمامات ولوحات إرشادية وتثقيفية، وتحديد الطاقة الاستيعابية للمتسوقين، مع توفير الشهادات الصحية الحديثة للعاملين، وتنظيم عملية الدخول منعا للازدحام، ومتابعة الالتزام بالاحترازات الصحية ولبس المستلزمات الوقائية، كما اطلع على المعايير الخاصة بالعملاء في الالتزام بالمسافات الآمنة، ووسائل السلامة الصحية، وتوفر بيئة عمل آمنة من حيث النظافة العامة، والتهوية المناسبة، والتعقيم المستمر لعربات التسوق ومقابض الدخول، وتخطيط المسافات المتباعدة عند المداخل ومنافذ الدفع.

تابع الأمير تركي بن طلال تطبيق الإجراءات المساندة في تقيد كل المواقع بتوجيهات وزارة التجارة، ووسائل السلامة الصحية من وزارة الصحة والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها "وقاية"، وأعمال الإصحاح البيئي البلدية، إضافة لضبط حركة المتسوقين داخل الأسواق وخارجها.