علمت «الوطن»، أن نية الاتحاد السعودي لكرة القدم تتجه نحو إلغاء الدوري هذا الموسم، في حال تأخر إعلان الجهات المختصة، بالسماح بعودة النشاط الرياضي، في الفترة المقبلة، إلى جانب صعوبة استعدادات الأندية، والعمل على توفير الموارد المادية للأندية، في وقت يدرس الاتحاد بالتعاون مع رابطة المحترفين خيارات استمرار الدوري، والخروج بأقل الخسائر، أهمها البعد عن الضغوطات، ومطالبات بعض الأندية بالإلغاء، والرد على مقترحاتها وتنفيذها.

ضغوطات

كشفت مصادر، أن الضغوطات تحاصر مسؤولي اتحاد القدم، لاستمرار الدوري رغم الصعوبات المترتبة على الأندية، مشيرة إلى أن المسؤولين يقفون ما بين ضغوطات الاستمرار والإلغاء، دون إعلان القرار النهائي، والذي يتجه نحو الإلغاء، وسيتم تحديده في غضون 10 أيام المقبلة.

مطالب

طالب بعض جماهير الهلال بمواقع التواصل الاجتماعي «twitter»، بتتويجهم بدوري لقب المحترفين هذا الموسم، مع إلغاء الدوري، أسوة ببعض الدول. منها الاتحاد الأسكتلندي حيث تم الاتفاق على منح سيلتك متصدر الترتيب، لقب البطولة. وفي بلجيكا توج بروج باللقب، وفي فرنسا سمي باريس سان جرمان بطلا للدوري.

استنفار

استنفرت الأندية الرياضية جهودها في الفترة الماضية، وتحولت إلى خلية نحل، وتمثلت أبرز جهود الأندية في: متابعة لاعبيها، ودراسة العقود، وتجهيز خطط العودة، والبحث عن لاعبين جدد، وانتظار ما ستسفر عنه نتائج استمرار الدوري من عدمه، إلى جانب تكثيف الاجتماعات الإدارية والفنية عن بعد.

الضغوطات تحاصر اتحاد القدم ورابطة المحترفين

الصعوبات تواجه عودة اللاعبين

4 خطط تستنفر الأندية

تأخر الإعلان يلغي استئناف الدوري