أوضحت وزارة العدل أن الموثقين المعتمدين لديها يقدمون خدمة الإفراغ العقاري طوال أيام الأسبوع، في الوقت والمكان اللذين يحددهما المستفيد. وأشارت الوزارة إلى أن الموثقين أغنوا آلاف المستفيدين عن زيارة كتابات العدل، حيث يمكن من خلالهم إجراء عدد من الخدمات على مدار الساعة، من ضمنها الإفراغ العقاري، وهو ما يوفر الجهد والوقت على المستفيدين دون الحاجة إلى الدخول في قوائم المواعيد أو زيارة كتابات العدل، موضحا أن الموثقين ملتزمون بجميع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، مع إمكانية تحديد وقت الخدمة ومكانها من قبل المستفيد.

وشددت الوزارة على أن خدمات الموثقين تجري بأعلى درجات الأمان التوثيقي، حيث ترتبط بالبنية الرقمية لوزارة العدل، مبينة أنه يمكن الاستفادة من الخدمة من خلال زيارة موقع الموثق mwathiq.sa، والتواصل مع أقرب موثق مرخص من خلال البيانات الخاصة به، دون الحاجة إلى زيارة كتابة العدل، أو من خلال تطبيق الموثق للهواتف الذكية لنظامي android وIOS، الذي يتيح أيضا للأفراد والمنشآت التجارية إنجاز كثير من خدمات كتابة العدل دون الحاجة لزيارتها، تسهيلا للمستفيدين ودعما لقطاع التوثيق عبر تقديم طلب للخدمة واستقبال العروض من الموثقين المتاحين في التطبيق في أي وقت وأي مكان.

ولفتت وزارة العدل النظر إلى أن عدد الموثقين المرخص لهم بلغ 2180 موثقا، 2060 من الرجال، و120 من النساء، ويقومون بعمليات توثيق الوكالات وفسخها، والإفراغ العقاري، والرهن العقاري، وفك الرهن العقاري، وتصحيح الصكوك العقارية، والإقرار بالدين، والتنازل عن الدين، وسداد الدين الكلي أو الجزئي، وعقود تأسيس الشركات، التي من شأنها أن تغني المستفيدين عن الحضور لكتابات العدل.

وكانت وزارة العدل قد منحت مؤخرا الموثقين صلاحية توثيق العمليات العقارية بما يتجاوز 10 آلاف متر مربع في نطاق اختصاصهم المكاني.