أطلق ديوان المظالم، خدمة التواصل مع رئيس الديوان عبر الاتصال المرئي، وذلك سعيًا لتطوير منظومة التواصل الفعال بين رئاسة الديوان والمراجعين والمنسوبين وفق أحدث أساليب التقنية الحديثة.

واستأنف رئيس ديوان المظالم رئيس مجلس القضاء الإداري الشيخ الدكتور خالد اليوسف استقبال المراجعين من خلال التقنية، حيث تشكل هذه الخدمة في جوهرها تحولًا للقاء الأسبوعي مع رئيس ديوان المظالم من الطريقة التقليدية إلى قالب إلكتروني.

وأُسّسَ لهذه الخدمة البناء التقني المتطور وفق أعلى المواصفات والمعايير بحيث تضمن الخصوصية الكاملة، إلى جانب توفير الحماية الرقمية أثناء استخدام الخدمة.

وستكون إجراءات طلب الخدمة إلكترونية وميسرة، وستتيح للمراجعين والمنسوبين تسجيل بياناتهم وحجز لقاء مع معالي رئيس ديوان المظالم، ومن ثم سيُحدد الوقت والزمن المخصص للقاء، وأخيرًا سيُرسل الرابط الإلكتروني للقاء عبر وسائل التواصل المعتمدة لدى مستخدمي الخدمة.