تغلب مكتب تعليم محافظة هروب التابع لإدارة تعليم صبيا، خلال الأسبوع الأول التجريبي لمنصة مدرستي للتعليم عن بعد، على معوقات التضاريس الجبلية وضعف شبكات الإنترنت والاتصال، وجهل عدد من الأسر بالقرى الجبلية النائية بهروب للدخول على منصة "مدرستي" التعليمية التي خصصتها وزارة التعليم، وصعوبة الاستخدام والتعامل مع التقنيات الحديثة من قبل أولياء أمور بتلك القرى.

وكثف المكتب جولاته الميدانية لتوعية وتثقيف وتعليم وتدريب طلاب القرى النائية بجبل المعادي والعزين والصهاليل، وتعليم الطلاب وأولياء أمورهم كيفية الدخول على المنصة من هواتفهم المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المتوفرة لديهم من خلال الزيارات المنزلية، وتقديم الدعم الفني وورش العمل من خلال عدد من المدارس التعليمية التي أعلن عنها المكتب، والرد على الاستفسارات من خلال هواتف المدارس.

من جانبها، شرعت لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بهروب بتخصيص مكتبها طيلة أيام الأسبوع التجريبي لتسجيل طلاب وطالبات المحافظة مجانا في منصة "مدرستي" التعلمية، وذلك بعد ظهور بعض الحسابات بمواقع التواصل الاجتماعي تقوم بعمليات تسجيل الطلاب بسعر يتراوح بين 30 و 50 ريالا للطالب الواحد، في محاولة لاستغلال عدم معرفة عدد من الأسر بمرتفعات هروب الجبلية كيفية وخطوات عملية التسجيل في المنصة.

وعبر أولياء أمور ببعض قرى هروب الجبلية عن رضاهم التام عما قدمه مكتب تعليم هروب ومنسوبو المكتب من جهود جبارة، وتحديهم للتضاريس الوعرة وبسيارتهم الخاصة من أجل تعليم وتدريب طلابهم بالقرى النائية على كيفية الدخول على المنصة.

أبرز أعمال المكتب في القرى النائية

- زيارات المعلمين للمنازل

- ورش العمل بالمدارس

- الرد على الاستفسارات

- توفير مراكز الدعم الفني