عقد مجلس هيئة حقوق الإنسان، أمس، جلسة برئاسة رئيس الهيئة الدكتور عواد بن صالح العواد، عبر الشبكة الافتراضية، استعرض خلالها أبرز تطورات حقوق الإنسان في المملكة، إضافة لمناقشة عددٍ من الموضوعات المطروحة على جدول أعماله واتخذ حيالها اللازم، كما صوّت أعضاء المجلس على إعادة تكوين لجانه الدائمة ومسمياتها وتسمية أعضائها، بما يتوافق مع المعايير الدولية ذات الصلة، لما فيه خدمة مصلحة المواطن والمقيم على حدٍ سواء.

وقد تمت تسمية اللجان الآتية: لجنة الحق في القضاء والعدالة الجنائية، ولجنة الحقوق المدنية والسياسية، ولجنة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، ولجنة حقوق المرأة، ولجنة حقوق الطفل، ولجنة حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

وتأتي خطوة إعادة تكوين اللجان في إطار صلاحيات المجلس التي كفلها تنظيم الهيئة وفقًا للمادة الخامسة الفقرة «18» التي تنص على «تكوين لجان دائمة أو مؤقتة من بين الأعضاء أو من غيرهم لأداء مهمات معينة تدخل في اختصاص المجلس».