دائمًا أهل نجران على موعد مع الحب والولاء للقيادة يترجمونه أفعالاً تنبع من قلوبهم الصادقة والوفية دائمًا للقيادة والوطن، من خلال التعبير بالاحتفالات التي تشهدها منطقة نجران ومحافظاتها في المناسبات الوطنية مستذكرين مسيرة التنمية والتطور في بلادنا والتي تشهد نهضة مستمرة بقيادة حكيمة، وإنجازات في عهد الخير والعطاء والفخر والاعتزاز بالمنجزات التنموية التي تحققت في جميع المجالات في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان حفظهم الله.

مناسبة غالية

اليوم يشهد الوطن مناسبة غالية على كل سعودي، البيعة السادسة لخادم الحرمين الشريفين ونحن ننعم في بلادنا ولله الحمد بالأمن والأمان والتقدم والازدهار بفضل الله عز وجل أولا ثم بفضل قيادة رشيدة جعلت نصب عينيها الوطن والمواطن في تحقيق مسيرة الاستقرار والنماء، باتخاذ جملة من القرارات والإجراءات الإيجابية التي تؤكد اهتمام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين بكل أطياف المجتمع في تحقيق مسيرة الاستقرار والنماء، والتي تحققت خلالها تنموية شاملة تسابق الزمن للمملكة ولأبنائها وللقاطنين على أرضها، التي جعلت من الإنسان محور اهتمامها وسابقت السنين حتى ينعم مواطني المملكة بالأمن والاستقرار والرخاء في ظل رغد من العيش والحياة الكريمة.

تجديد البيعة

في الذكرى السادسة للبيعة يجدد أهل نجران البيعة والولاء لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، وحكومته الرشيدة، فهي مناسبة غالية على قلوب المواطنين الذين يجددون الولاء والفخر بقيادتهم، والانتماء لهذا الوطن العظيم الذي لا يعرف غير طريق المنجزات والعزة والريادة في شتى المجالات في وطن يمتلك الطموحات العليا التي تعانق عنان السحاب حيث يستمر النماء والعطاء، إذ يشهد المواطن جملة من الإنجازات الكبيرة والتطور المستمر في جميع القطاعات ومشاريع التي تحققت في عهد خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين.

مظاهر الفرح

في كل مناسبة وطنية يشارك فيها أهالي نجران الوطن وقيادته فرحتهم تعبيرًا بحبهم الصادق، مجسدين مشاعر الحب والتلاحم بين الشعب والقيادة الحكيمة، في جميع مناسبات الوطن، من خلال إقامة الاحتفالات في جميع ارجاء منطقة نجران ومحافظاتها حيث تتزين الشوارع والميادين العامة بالأعلام وصور القيادة وتنظيم مسيرات الخيول في مسيرة الفخر والاعتزاز من تنمية ونماء وتطور شهدته مملكتنا الغالية، يتشارك فيها الجميع المسن والشباب والأطفال مستذكرين فيها ما شهدته بلادهم من تقدم ونمو وما تحقق التنمية والتطور والازدهار ونحن ننعم بالأمن والأمان تحت توجيهات قيادة حكيمة رشيدة.

الحب والوفاء

مع كل مناسبة وطنية يستذكر أهل نجران الكثير من المعاني النبيلة والتقاليد الأصيلة التي انغرست في أعماق أبناء هذه البلاد قيادة وشعبًا، مترجمين حبهم الصادق الذين يكنونه للقيادة والوطن في مشاعر الحب والوفاء، وهو ما درج عليه أبناء هذه البلاد المباركة منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز (طيَّب الله ثراه) مرورًا بأبنائه الملوك (رحمهم الله) الذين واصلوا مسيرة البناء والتنمية في مسيرة مشرفة ومشرقة وملهمة نرى فيها وطننا الغالي يرتقي كل يوم إلى مزيد من التطور والنمو في شتى الميادين، وتنموية فريدة بما استندت إليه من قيم إنسانية وحضارية غرست روح الانتماء للوطن في نفوس المواطنين جميعًا حتى هذا العهد الميمون تحت قيادة ملك التنمية والعطاء خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان.