في الوقت الذي طالب فيه عدد من أهالي محافظة المجاردة بسُرعة علاج الحفر والتشققات التي تنتشر بعديد من الأحياء والشوارع، أكد متحدث بلدية المجاردة، عمر الشهري، سفلتة الطريق الرئيسي لمدخل المحافظة الرئيسي، وأن العمل جارٍ لصيانة بعض المواقع الحرجة.

حوادث وتلفيات

أوضح المواطن أحمد الشهري، أنه لا يكاد يخلو شارع في المحافظة إلا وبه حفر كبيرة وتشققات، مما تسبب في تلف المركبات، وخاصة الطريق المؤدي لقرية بني زهير من بعد مثلث المحافظة، وكثير من الطرق داخل أحياء المجاردة وقراها متهالكة، وتحتاج إلى صيانة أو إعادة سفلتة، فيما أكد المواطن عبد الله العمري أن طبقة الأسفلت ببعض الشوارع (خاصة الطريق المؤدي لمركز خاط) به تشققات وحفر، مما يسبب للمركبات وقائديها عديداً من المشاكل والحوادث.

مواقع حرجة

قال متحدث بلدية المجاردة عمر الشهري: بشأن الطرق في المحافظة والتشققات في الطرق الرئيسية والداخلية والموصلة لمركز خاط، فإن البلدية تقوم بسفلتة الطريق الرئيسي لمدخل المحافظة، وتمت إعادة الصيانة لطريق بني زهير ضمن أعمال الصيانة، وسيتم العمل على صيانة بعض المواقع الحرجة لطريق خاط، وذلك ضمن استكمال أعمال الصيانة.

مطالب الأهالي

إصلاح الحفر والتشققات

صيانة أو إعادة سفلتة بعض الشوارع

مسح ميداني لإعادة تهيئة الطرق

معالجة الارتفاعات ومساواتها بالشارع العام