أنهت وزارة النقل خلال نوفمبر الماضي، عددا من الأعمال والمشروعات على الطرق التابعة لها، في جميع مناطق المملكة، للمساهمة في رفع مستوى السلامة والجودة على الطرق، وتعزيز كفاءة تشغيلها، من خلال فحصها وتحديد احتياجاتها بناء على العديد من الإجراءات والدراسات والاختبارات، إضافة إلى رفع مستوى الطرق الترابية وصيانتها. حيث قامت الوزارة بالعديد من المشروعات المساهمة، في رفع مستوى السلامة على الطرق، من خلال تركيب حواجز دورانية بطول 3,40 كم، ووضع حواجز خرسانية بطول 21 كم، وعلامات أرضية «عيون القطط» بطول 25 كم، وسياج للطرق بطول 112 كم، وحواجز معدنية بطول 34,71 كم، كم تم عمل دهانات للطرق بطول 134 كم، بالإضافة إلى 8 تقاطعات، وتركيب لوحات تحذيرية وإرشادية بعدد 785 لوحة. وعلى صعيد تعزيز كفاءة التشغيل، فقد أنهت الوزارة فحص وتقييم «80» جسرًا، كما قامت الوزارة بحزمة من الأعمال على الطرق بطول يزيد علي 17 ألف كم، وذلك من خلال مسح الأضرار بالأسطح الإسفلتية، وقياس معامل الوعورة العالمي للطرق، وقياس مقاومة الانزلاق على أسطح الطرق، والمسح الجغرافي للنقاط المرجعية، بالإضافة إلى أعمال المسح الجغرافي للمسارات الطولية.

كما قامت بمسح وتهذيب وتسوية أكتاف الطرق، بإجمالي أطوال «10798» كيلومترًا، والانتهاء من نظافة مجاري الأودية وتنظيف منشأة تصريف المياه لـ «10969» موقعًا، كما تم مسح وتمهيد الطرق الترابية بطول «8166» كيلو متراً، و استخدام كميات الإسفلت المكشوط بواقع «7635» متراً مكعبًا، وكشط وإعادة سفلتة لـ «3069» كم، وإزالة الكثبان الرملية من حرم الطرق بواقع «12001» متر مكعب، كما ردمت مواقع الانجرافات بسبب الأمطار بواقع «257» موقعا، وذلك ضمن أعمالها التي تسهم في رفع الجودة على الطرق، من خلال برامج أعمال الصيانة العادية والوقائية، كما قامت الوزارة بتنفيذ 9 مشاريع بطول 171 كم.