دشن أمير نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، المرحلة التطويرية الأولى للمهام الأمنية لمراكز الإمارة، مقدرا الجهود التي يبذلها رؤساء ومنسوبو المراكز، متمنياً لهم التوفيق في المرحلة الأولى، ومساندة الجهات الأخرى والعمل كل فيما يخصه مساندين وداعمين.

وقال أمير نجران «إن شاء الله نصل إلى الهدف في الحفاظ على أمن الوطن، وأنتم رجالها، وأن المرحلة الثانية ستشمل ثلاث محافظات»، مختتماً حديثه لرؤساء المراكز، بقوله «هنيئاً لوطن أنتم رجالاته وسيوفه» واستعرض عدداً من المركبات المخصصة لهذه المهام وتجهيزاتها والتي انطلقت إلى مواقعها في المراكز المستهدفة.