بعد الارتفاع الكبير الذي شهدته أسعار خدمات العاملات المنزليات والذي تفاقم بإيقاف الاستقدام بسبب جائحة كورونا وتوقف إصدار التأشيرات الجديدة، لجأت العديد من الأسر للاستقدام عبر خدمة «معروفة» التي أتاحتها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية لاستقدام عاملات فلبينيات بفرق يصل إلى 65% عن أسعار الاستقدام العادية.

ودفعت الأسعار الفلكية لتأجير العاملات، وتوقف إصدار التأشيرات، وارتفاع أسعار الاستقدام، إضافة لفوضى الأسعار في التنازل عن العاملات، والذي وصل إلى أكثر من 30 ألف ريال دون ضمانات ولا فترة تجربة، دفع العديد للجوء لمواقع فلبينية متخصصة بعرض السير الذاتية للعاملات المنزليات الراغبات بالعمل.

اتفاق شخصي

يتم عبر تلك المواقع، والتي نشطت مؤخرا عبر وسائل التواصل الاجتماعي اختيار العاملة المنزلية باستعراض سيرتها الذاتية ومهاراتها، ورغباتها الوظيفية التي تحدد من خلالها نوع الأعمال التي ترغب أن تقوم بها، وبعد اختيار العاملة المناسبة من حيث المهارات والرغبات والمواصفات يتم التواصل معها عن طريق عدد من الطرق التي يتيحها الموقع ليتم التفاهم والاتفاق بين الطرفين، وترسل العاملة جواز سفرها لإنهاء إجراءات الاستقدام التي تنتقل بعدها إلى موقع «مساند» التابع لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، ويتم اختيار المكتب الذي من خلاله سيتم انهاء إجراءات استقدام العاملة واختيار نوع الخدمة المرغوبة عن طريق اختيار خيار «معين باسم» والذي ينهي إجراءات العاملات اللاتي تم اختيارهن مسبقا من قبل صاحب العمل حيث تفاوتت أسعار الخدمات بين 8050 وحتى 8600 ريال وبفترة استقدام محددة بين 90-120 يوما يحددها المكتب المتفق معه، وعلى الرغم من أن المكاتب لا تعطي أي ضمانات للعاملات المستقدمات عبر خدمة «معروفة» إلا أنها أصبحت أفضل الخيارات لدى الأسر.

عروض وهمية

وإضافة للارتفاع الكبير في أسعار الاستقدام والتنازل عن العاملات المنزليات استغلت العديد من مكاتب الاستقدام وتأجير العمالة المنزلية ارتفاع الطلب على العاملات المنزلية برفع أسعار خدماتهم بنسب تصل إلى 30% وتقديم تلك الأسعار كعروض خاصة مقدمة من قبل المكاتب، بينما هي في الواقع أسعار أعلى من السعر السابق، حيث يظهر رصد لحسابات ومواقع عدد من تلك المكاتب والتي كانت تقدم خدماتها لـ4 ساعات يوميا بـ 100 ريال ارتفاع السعر إلى 130 ريالا، إضافة لارتفاع سعر الساعة من 25 ريالا إلى 29 ريالا بمكاتب أخرى، وتقدم جميعها كعروض خاصة وكأسعار مخفضة، بينما هي أسعار أعلى من معدلها السابق ومحتسبة دون سعر الضريبة والتي يدفعها المستفيد بعد الاتفاق واستئجار العاملة، في حين وصلت أسعار العقود الشهرية لمبالغ تفاوتت بين 8 آلاف ريال و10 آلاف ريال، في حين أن الراتب الذي يتم دفعه للعاملة من قبل المكاتب هو راتبها الشهري المحدد مسبقا، والذي لا يتجاوز 1500 ريال.

أسعار خدمات استقدام العاملات الفلبينيات في بعض المكاتب

جدة

حسب المواصفات 23000

معين باسم 8625

الرياض

حسب المواصفات 19550

معين باسم 8050

الدمام

حسب المواصفات 20700

معين باسم 8489

أبرز الأحكام المحددة بخدمة «معروفة»

خصم 350 ريالا في حال إلغاء الخدمة قبل البدء بإجراءات الاستقدام

خصم 10% في حال الإلغاء بعد الانتهاء من الإجراءات المبدئية

خصم 30% في حال وجود مشكلة صحية تمنع العاملة من القدوم للمملكة

خصم 50% في حال الإلغاء بعد صدور التأشيرة

خصم 40% في حال عدم حضور العاملة للدورات الإلزامية أو إنهاء العقد لأي سبب بعد حضور الدورات

خصم 70% في حال إنهاء الإجراءات وشراء التذاكر

خصم 80% في حال عدم السماح للعاملة بالدخول لمخالفتها للقوانين.