اقترب لاعب المنتخب السعودي الأولمبي والنادي الأهلي يوسف الحربي من الدخول في فترة الأشهر الستة الأخيرة بعقده مع ناديه، التي تخوله التوقيع مع أي نادٍ يرغب اللاعب في الانضمام إليه دون الرجوع لناديه، وذلك في مطلع يناير القادم، أي قبل فترة الانتقالات الشتوية القادمة بأيام بسيطة.

يعد اللاعب مطلبا للأندية الأخرى، التي تنتظر دخوله «الفترة الحرة»، للبدء في مفاوضة وكيل أعماله، صالح اليامي، الذي رفض التعليق، حيث إن اللاعب ما زال تحت عقد ناديه الحالي، ولا يستطيع حاليا الحديث عن أي شيء يتعلق بعقد اللاعب أو مستقبله سوى مع ناديه.

وحول سؤالنا عن إمكانية التجديد؟ ذكر وكيل اللاعب أنهم لم يصلهم عرض أهلاوي رسمي حتى الآن.