أصدر وزير التعليم، حمد آل الشيخ، قرارا بتمديد الموافقة للمبتعثين على الدراسة عن بُعد في جميع المراحل الأكاديمية حتى نهاية الفصل الأول لسنة 2021، بما لا يتعارض مع نظام الإقامة في بلد الابتعاث.

وتضمن القرار الموافقة على استمرار الصرف على المبتعثين فقط (دون المرافقين) الموجودين بالمملكة خلال فترة الجائحة، والمستمرين في دراستهم عن بُعد. كما تضمن القرار رفع نائب الوزير للجامعات والبحث والابتكار الحالات التي تتطلب استمرار الصرف على المرافقين، وتفويضه بالموافقة على طلبات الراغبين في تأجيل البعثة فصلا دراسيا واحدا خلال فترة سريان هذا القرار، ووفق القواعد المنظمة للتأجيل.

وأشار القرار إلى أن ذلك يأتي في ضوء ما اتخذته الوزارة من تدابير وإجراءات احترازية بشأن فيروس «كورونا» في المملكة، وفي ظل الظروف التي يمر بها المبتعثون والمبتعثات ومرافقوهم، مما يتطلب إجراءات استثنائية، للتعامل مع تلك الظروف، ومعالجة أوضاع المبتعثين والمبتعثات ومرافقيهم.