على مدار 12 شهرًا منذ ظهور وباء كورونا في العالم، صمدت معنويات المستهلكين في السعودية ضد تداعيات الفيروس مدفوعة بحزم التحفيز ودعم الدولة للقطاع الخاص وحماية الرواتب والوظائف؛ حيث حلت المملكة الأولى ضمن 15 سوقًا شملها استطلاع عالمي قاس ثقة المستهلكين بين شهري يناير وديسمبر 2020؛ وخلص إلى أن ثقة المستهلكين في السعودية لم تتغير كثيرًا خلال فترة المقارنة وتراجعت فقط بنحو 3 نقاط منذ بداية العام.

انتعاش ببطء

أظهرت النتائج انتعاش ثقة المستهلك العالمي ببطء خلال عام الجائحة؛ حيث عادت إلى مستويات ما قبل الوباء خلال ديسمبر في أستراليا واستمرت في معظم أنحاء أوروبا بينما انخفضت في الولايات المتحدة.

وعند 42.5 نقطة، ارتفع مؤشر ثقة المستهلك العالمي وفق Ipsos وبمقدار نصف نقطة عن الشهر الماضي. كما ارتفع المؤشر في ديسمبر نحو 2.5 نقطة فوق أدنى مستوى تاريخي له في يونيو، ولكنه لا يزال أقل بمقدار 6.1 نقاط مما كان عليه في يناير 2020، وذلك في فترة ما قبل الوباء، وأقل 4.1 نقاط من متوسطه في 10 سنوات.

الدولة // المؤشر في يناير 2020// نسبة التراجع في ديسمبر 2020

الصين 72.7 // 3

السعودية 61.1 نقطة// 3

فرنسا 38.3// 4.6

إيطاليا 35.6// 5.5

الأرجنتين 34.2// 6

جنوب أفريقيا 34.1// 6.3

البرازيل 43.9// 6.4

بريطانيا 43.8// 6.4

بلجيكا 38.7// 7.1

كندا 44.4// 8

الهند 50.2// 9.3

أسبانيا 33.2// 9.4

المكسيك 38.5// 10.3

المجر 33.5// 11

أمريكا 50.5// 12

بولندا 34.5//13