يبدو أن إقالة المدرب البرتغالي روي فيتوريا من قيادة الفريق الأول لكرة القدم في نادي النصر، ستدخل إدارة النادي العاصمي في دوامة جديدة، هي دوامة البديل، إذ بدأت تلوح في الأفق مشاكل جديدة بين النصراويين حيال الأسماء المطروحة لخلافة المدرب البرتغالي.

اعتراض

بينت مصادر أن المدير التنفيذي لكرة القدم في النادي حسين عبدالغني أصر على إقالة فيتوريا بدعم من قبل عدد من أعضاء شرف النادي الذي تكفلوا بالشرط الجزائي للمدرب، وأن عبدالغني اعترض على الأسماء التي رشحتها الإدارة لخلافة البرتغالي، مطالبا بعدم التسرع في التعاقد مع المدرب الجديد.

حل مؤقت

اتضح خلال اليومين الماضيين أن الإطاحة بفيتوريا زاد من المشاكل النصراوية، وما هو إلا حل مؤقت لامتصاص الغضب الجماهيري، وأن الأيام المقبلة ربما تشهد صدامات قوية داخل البيت النصراوي، لا سيما في ظل الاستقالات المتتالية في الفريق بعدما قبلت الإدارة النصراوية استقالة مدير الفريق عائض القحطاني.

مهاجم جديد

ميدانيا، استعان المدرب المؤقت للفريق، الكرواتي ألين هورفات، بمهاجم فريق درجة الشباب في النادي محمد مران، لتحضيره للمشاركة مع العالمي في ظل غياب المغربي عبد الرزاق حمدالله، ويستعد العالمي حاليا لمواجهة الفيصلي غدا، لحساب الجولة الـ11 لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وركز المدرب الكرواتي على رفع الروح المعنوية لدى اللاعبين وإحداث صدمة معنوية لاستخراج اللاعبين من الوضع السيئ الذي يعيشونه حاليا، خصوصا وأن وصيف الموسم الماضي وحامل لقب الموسم قبل الماضي يعاني من وقوعه في المركز قبل الأخير في ترتيب الدوري.

-خلافات نصراوية على بديل فيتوريا

- المدرب المؤقت يستعين بمهاجم الشباب

- استقالة إداري الفريق تؤكد الخلافات

- هورفات يعمل على العامل النفسي