يناقش المشاركون في ندوة المستجدات في علاج القدم السكري التي ينظمها ملتقى الخبرات للمعارض والمؤتمرات بالتعاون مع عناية الطبية وتنطلق مساء السبت 2 يناير 2021، مجموعة من أوراق العمل العلمية المهمة في مستجدات علاج القدم السكري والجروح العميقة في الأقدام أو بقية الأطراف في جسم الإنسان وكيفية العلاج لهذه المشاكل والتقنيات الحديثة التي يمكن استخدامها للحد من تفاقم المشكلة، وبالتالي منع عمليات البتر للأطراف خصوصًا القدمين.

وأكد رئيس اللجنة العلمية للندوة استشاري طب الأسرة الأستاذ الدكتور أشرف عبدالقيوم أمير، أن هذه الندوة الافتراضية ستنعقد عبر المنصة الإلكترونية لملتقى الخبرات لمدة 4 ساعات من السادسة إلى العاشرة من مساء السبت المقبل بمشاركة نخبة كبيرة من العلماء المتخصصين في عدة تخصصات طبية يمثلون كبريات الجامعات والمراكز الطبية في المملكة العربية السعودية، ومن جمهورية مصر العربية حيث يتضمن البرنامج العلمي للندوة لجلستين علميتين تبدأ الجلسة الأولى بمحاضرة بعنوان «الاعتلال العصبي الطرفي السكري: الخطورة المهملة للقدم السكري التقرحي» يقدمها الدكتور أشرف أمير، يقدم بعدها خبير التقنيات الصيدلانية رئيس مجلس إدارة ثيرد آي ونائب رئيس مجموعة عاليا للرعاية الصحية الدكتور أحمد السواح المحاضرة الثانية بعنوان «الطب الإلكتروني الحيوي لإنقاذ الأطراف» أما المحاضرة الثالثة فهي بعنوان «دواعي البتر والإنقاذ للقدم السكرية» ويقدمها الدكتور خالد إدريس استشاري القدم السكري بمركز خالد إدريس الطبي، ويلي هذه المحاضرة المناقشة والإجابة على أسئلة الحضور.

وتابع رئيس اللجنة العلمية بقوله: بعد هذه الجلسة تبدأ الجلسة العلمية الثانية بمحاضرة بعنوان «تقنية تترا سيلفر» يقدمها البروفيسور مصطفى سليمان رئيس قسم جراحات الأوعية الدموية بجامعة عين شمس بمصر، بينما سيكون عنوان المحاضرة الثانية بعنوان «المستجدات في علاج جروح القدم السكرية» وهي من تقديم الدكتور نشأت غندورة استشاري جراحات القدم السكري بمستشفى الملك فهد العام بجدة، يلي ذلك المحاضرة الثالثة التي ستكون بعنوان «علاج غير تقليدي للقدم السكرية» تقدمها استشارية الجراحات التجميلية الدكتورة ثريا طاشكندي أما المحاضرة الرابعة والأخيرة في هذه الجلسة ستكون بعنوان «تطبيق تقنية تترا سيلفر في منع البتر: الأمل عندما لا يكون هناك أمل» ويقدمها الدكتور طارق رضوان استشاري ورئيس قسم جراحات الأوعية الدولية بالمركز الطبي العالمي بالقاهرة، ومن ثم تبدأ المناقشة العلمية والإجابة على أسئلة الحضور.

ولفت البروفيسور أشرف أمير إلى أن هذه الندوة تمنح المسجلين والحاضرين فيها 6 ساعات مجانية ومعتمدة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، متمنيًّا أن تحقق هذه الندوة أهدافها باستفادة الحضور من أطباء وممارسين صحيين من خبرات الأساتذة المحاضرين من الناحيتين العلمية والعملية وبالتالي انعكاس هذه الفائدة على المرضى والخدمات الطبية والعلاجية المقدمة لهم في جميع المرافق الصحية بالمملكة.