مع التطور السريع الذي يشهده الخليج العربي في مجال التحول الرقمي، وضعت هذه الدول خططا طموحة وطويلة الأمد لتطبيق مبادرات واسعة وشاملة في هذا المجال لضمان الحفاظ على قدرتها على المنافسة في العصر الرقمي على الصعيد العالمي. وفي هذا السياق، تمتلك المملكة العربية السعودية واحدا من أقوى برامج التحول الرقمي، الذي يحتل صدارة مخطط التنمية المستدامة الشامل على مستوى المملكة، فضلا عن جهودها للانتقال إلى اقتصاد قائم على المعرفة وتحسين جودة حياة شعبها ورضاهم بشكل عام.

وفي ظل الانتشار المتسارع للجيل التالي من التقنيات وجهود تطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات في مؤسسات القطاعين العام والخاص تماشيا مع رؤية المملكة 2030، تظهر زيادة هائلة في حجم البيانات، مما يتيح فرصا جديدة أمام الشركات التي تقدم حلولا تكنولوجية، لتزود عملاءها بخدمات عالية القيمة ورفيعة المستوى.

من جهتها، شهدت «كينغستون تكنولوجي»، الشركة المستقلة العالمية الرائدة في تصنيع منتجات الذواكر الإلكترونية والحلول التقنية، زيادة بلغت 60% في شحنات منتجاتها إلى المملكة العربية السعودية. ويأتي ذلك ضمن التزام الشركة بحماية معلومات بأحجام تقدر بالتيرابايتات، التي يتم جمعها ومعالجتها سنويا، في المملكة العربية السعودية وسائر أنحاء العالم. وتساعد حلول التخزين الإلكترونية التي تقدمها «كينغستون تكنولوجي» على تخزين أكثر من 14 مليون جيجابايت من البيانات سنويا.

وتنفرد «كينغستون» بحضور قوي في سوق المملكة العربية السعودية عبر شبكتها الواسعة من الموزعين، حيث تعتمد العديد من المؤسسات ومراكز البيانات وغيرها من الجهات التي تسعى إلى تطوير أنظمتها التقليدية وبنياتها التحتية لتكنولوجيا المعلومات على منتجات «كينغستون» من حلول التخزين الإلكتروني. كما يعتمد العديد من هواة التكنولوجيا على منتجات الشركة لتخزين بياناتهم وتأمينها.

ويتجلى التزام الشركة بوضوح من خلال حملتها «كينغستون معكم»، التي أطلقتها للحفاظ على أمن أحجام ضخمة من البيانات الخاصة بالأفراد والمؤسسات. وتساعد حلول التخزين الإلكتروني التي توفرها الشركة عملاءها على حفظ أسعد لحظاتهم وأهم رحلاتهم، فضلاً عن نقل البيانات بين الأجهزة في المؤسسات وحفظ نسخ احتياطية عن الوثائق المهمة، وما إلى ذلك من مهام بالغة الأهمية.

وعززت «كينغستون» جهودها خلال العام الحالي، حيث فرضت الظروف الاستثنائية التي شهدها العالم تزايد الاعتماد على العمل من المنزل، حيث لم يقتصر دور الشركة على توفير حلول التخزين الإلكترونية، بل تخطته لتسليط الضوء على أهمية حلول التخزين المشفرة. وتُعد التوعية بدور حلول التخزين المشفرة خطوة بالغة الأهمية، وخصوصاً بسبب انتقال البيانات خارج إطار موقع المؤسسات وشبكاتها في سيناريو العمل من المنزل. وتقدم الشركة في هذا الإطار العديد من الحلول، مثل أقراص التخزين المشفرة USB DT 2000 وDTVP30 وأقراص تخزين الحالة الصلبة KC2500 SSD، لتضيف طبقة من الحماية من الهجمات الإلكترونية أو في حالة فقدان الأجهزة التي تحوي على معلومات حساسة. ويمكن تطبيق هذه الحلول التكنولوجية على الأجهزة المستخدمة في العمل من المنزل لضمان حماية البيانات وأمنها.

ولطالما كانت «كينغستون» رائدة في تقديم الحلول المناسبة للمؤسسات على اختلاف أنواعها في المملكة العربية السعودية، التزاماً منها بمبادئ حملة «كينغستون معكم» في حماية البيانات وضمان سلامتها.