ذكرت مصادر لوسائل إعلام غربية أن تحالفا مشتركا يضم شركات «إير برودكتس»، «نيوم»، «أكوا باور»، تعاقد مع شركة «لازارد» المالية لتقديم المشورة لهما بشأن مشروع الهيدروجين المخطط له بقيمة 5 مليارات دولار (18.75 مليار ريال) في منطقة أعمال نيوم ذات التقنية العالية في السعودية.

ووفقا لما ذكره مصدران على الأمر، فإن شركة «لازارد»، التي نصحت عملاق النفط السعودي أرامكو بشأن طرحها العام الأولي في عام 2019، اتصلت مؤخرا بالبنوك لاستطلاع رأيها حيال هذا المشروع.

وفي حين لم ترد شركة «لازارد»، أكبر منتج للهيدروجين في العالم والمدرجة في بورصة نيويورك، على الاستفسارات حيال الصفقة، قالت الشركات الثلاث في يوليو الماضي إن مشروع الهيدروجين المقرر إقامته في «نيوم» سينتج «الأمونيا الخضراء» وذلك بغرض تصديرها إلى الأسواق العالمية.

تنويع الاقتصاد

نبعت فكرة «نيوم» عن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الذي يطمح أن تمثل هذه المدينة نقلة تطويرية ونوعية في المنطقة وركيزة من ركائز المملكة في تنويع الاقتصاد الوطني، بحيث ستكون تطويرا يتفوق على الكثير من المدن الذكية والتقنية في العالم. وسبق أن أعلن عن «نيوم» في 2017 وهي على مساحة

26.500 كيلومتر مربع وتقع على البحر الأحمر مع العديد من المناطق، بما في ذلك المناطق الصناعية والخدماتية، المخطط الانتهاء منه في عام 2025.

فكرة طاقة الهيدروجين

أكدت شركة «نيوم» في وقت سابق أن فكرة الهيدروجين ستركز على استخدام التقنيات المثبتة لتحويل حلم العالم بالتوصل إلى طاقة خضراء بنسبة 100 % إلى واقع ملموس، مبينة أن الميزات الجغرافية الفريدة التي تتمتع بها نيوم من حيث الطاقة الشمسية وطاقة الرياح ستمكن المشروع من تحويل المياه إلى هيدروجين كمصدر للطاقة النظيفة المطبقة على نطاق واسع، ليحدّ بذلك من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في العالم بمعدّل يفوق ثلاثة ملايين طن سنويا.

وسيعتمد المشروع المشترك على تكنولوجيا مثبتة الفعالية وعالمية المستوى، وسيجمع بشكل متكامل بين توليد ما يزيد على 4 جيجاواط من الطاقة المتجددة المستمدّة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والتخزين، إضافة إلى إنتاج الهيدروجين من خلال التحليل الكهربائي باستخدام تقنية «thyssenkrupp»، وإنتاج النيتروجين عن طريق فصل الهواء باستخدام تقنية «إير بروداكتس» المثبتة في هذا المجال، وإنتاج الأمونيا الخضراء باستخدام تقنية HaldorTopsoe.

وقود المستقبل

هذا الأسبوع، كشف ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، النقاب عن خطط لبناء مدينة خالية من الكربون في نيوم، بتكلفة بنية تحتية تتراوح بين 100 مليار و200 مليار دولار. وقد اكتسب الهيدروجين قوة جذب كوقود أخضر في المستقبل وأنه سيكون الأفضل في هذا الإطار، ويوصف على نحو متزايد بأنه وسيلة للحد من الكربون في قطاعات الصناعة الثقيلة والنقل الكثيفة الانبعاثات.

وسيتألف المشروع الذي تبلغ قيمته 5 مليارات دولار في نيوم من مصنع للأمونيا الخضراء بطاقة 1.2 مليون طن سنويا، والذي سيستخدم الهيدروجين المنتج من محلول كهربائي يعمل بالطاقة الكهربائية بأكثر من 4 جيجاوات من الطاقة الشمسية والرياح والتخزين. ومن المقرر أن يبدأ الإنتاج في عام 2025.

مشروع الهيدروجين في نيوم

- 5 مليارات دولار التكلفة الإجمالية

- مصنع للأمونيا الخضراء بطاقة 1.2 مليون طن سنويا

- سيستخدم الهيدروجين المنتج من محلول كهربائي يعمل بالطاقة الكهربائية بأكثر من 4 جيجاوات من الطاقة الشمسية والرياح والتخزين

- من المقرر أن يبدأ الإنتاج في عام 2025

- الهيدروجين قوة جذب كوقود أخضر في المستقبل