كشف مقطع فيديو متداول حجم خسائر الحوثيين في الجبهات، حيث قال مصدر خاص إنه تم تداول مقطع يكشف حجم خسائر الحوثيين في المقاتلين والعتاد، من خلال نشر جثث قتلاهم في جبهة مأرب، وتكبدهم هزائم كبيرة، وتم نشره عبر وسائل التواصل الاجتماعي، رغم تحفظ الحوثيين بشكل كبير على عدم تصوير أو نشر أي شيء يتعلق بجبهات القتال، مما أدخل الحوثيين في حالة من الخوف والذعر، وقاموا برصد مكافآت مالية لمن يجد مصور وناشر المقطع.

مضيفا أنه على الفور ظهر المتحدث باسم العصابات الحوثية الإرهابية العميد يحي سريع ونفى أي عملية قاموا بها خلال التوقيت المحدد في مارب، ومتوعدا من يقوم بنشر أي مقاطع أو صور من الجبهات بأشد العقوبات التي وصفها بالقوية والرادعة.

أرض الواقع

غضب الحوثيون من المقطع المتداول والذي أظهر الحقيقة للمجتمع كاشفا الغطاء عن أكاذيب الحوثيين المتواصلة من خلال منابرهم الإعلامية حول انتصارات وهمية، وكان بمثابة الدليل القاطع أمام الجميع بأن الحوثيين يروجون الأكاذيب ويحاربون الحقائق، حيث بين انتصار الحكومة الشرعية وسقوط ضحايا وإصابات كبيرة في صفوف الانقلابيين.

وتعود تفاصيل المقطع حول مواجهة بين الحوثيين وقوات الجيش اليمني في مأرب خلال اليومين الماضيين، والتي لا تزال قائمة حتى الآن.

كمين محكم

يؤكد المصدر أن قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية ومجموعة من القبائل كقبائل جدعان، تمكنت في كمين محكم من الإطاحة بعدد من عناصر الميليشيات الحوثية، وذهب ضحيته عشرات القتلى والجرحى الحوثيين، كما تمكنت قوات الجيش والمقاومة من السيطرة على كميات كبيرة من الغنائم منها أسلحة وصواريخ حرارية.