دشن أمير منطقة جازان الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، مركز لقاحات كورونا بمركز الأمير سلطان الحضاري بالمنطقة، وتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا، إعلانًا عن بدء حملة التطعيم بلقاح كورونا، التي تستهدف كافة المواطنين والمقيمين بالمنطقة والمحافظات والمراكز التابعة لها.

جهود حثيثة

حث الأمير محمد بن ناصر المواطنين والمقيمين، على المبادرة في التسجيل للحصول على هذا اللقاح، الذي توفره الدولة مجانًا للجميع والتقيد بالإجراءات الاحترازية، والتباعد الجسدي وعدم المصافحة، وغيرها من الإجراءات الاحترازية والوقائية، سائلًا الله تعالى أن يحفظ بلادنا ويديم عليها أمنها واستقرارها.

توفير الخدمات

استمع أمير جازان لشرح من مدير الشؤون الصحية بجازان عبدالرحمن الحربي عن مركز اللقاحات بجازان، إذ تم توفير جميع الخدمات الأساسية، وتصميمه بطريقة تسمح باستقبال أعداد كبيرة من خلال محطات التطعيم البالغ عددها 12 عيادة، إضافة إلى قسم الطوارئ والصيدلية، التي تدار من قبل نخبة من الكوادر والأطقم الطبية المتخصصة.

الجرعة الأولى

تلقى نائب أمير منطقة جازان الأمير محمد بن عبدالعزيز الجرعة الأولى من لقاح كورونا، وذلك بمركز لقاحات كورونا بمركز الأمير سلطان الحضاري بمدينة جيزان.

ورفع نائب أمير المنطقة الشكر للقيادة الرشيدة ـ حفظها الله ـ على ما يحظى به المواطن والمقيم من رعاية واهتمام، منوهًا بالجهود المبذولة من وزارة الصحة، لتقديم أفضل الخدمات الطبية للمواطن والمقيم بمنطقة جازان وغيرها من مناطق وطننا العزيز.