أول من ابتكر الجوارب

أظهرت اكتشافات حديثة أن المصريين القدماء كانوا أول من ابتكر الجوارب، وقد استعملها الرومان والإغريق لتدفئة القدمين، والعرب للوقاية من رمال الصحراء.

وكان هناك تمييز قليل بين الجوارب والكلسات لقرون.

الجوارب الأولى كانت يونانية، وهي مصنوعة من شعر حيوانات (تقريبا 750 ق.م). فبحلول العصور الأنجلوسكسونية (القرن السادس وما بعده) أصبحت الجوارب الصوفية أطول، مما يتطلب ربطها.

صنعت الكلسات (مقدمة الجوارب والجوارب الطويلة) لأول مرة في أوائل العصور الوسطى.

الأربطة

أما أربطة الحذاء فهي قديمة كالأحذية نفسها وبعض أنواع الحياكة والأربطة قديمة كالملابس. خيطت الأزرار للمرة الأولى حوالي عام 2700 قبل الميلاد (الهند)، والابزيم البرونزي بعد ذلك ببضعة قرون. ظهرت البروشات المثبتة (واسعة الانتشار) في نفس الوقت تقريبا. ولسبب ما، استخدمت المسامير «toggles» في المناخ البارد (تقريبا عام 600 ميلادي، الدول الإسكندنافية، روسيا، وكندا) في حين يعزى الخطاف والعين إلى الجزر البريطانية الأكثر اعتدالا في القرن الرابع عشر. يوجد شكل من أشكال المشابك على عدة عناصر من جيش الطين الصيني (210 قبل الميلاد)؛ حصل الألماني هيربرت باور على براءة اختراع النسخة الحديثة في 1885.

واستخدمت أزرار الكم بـ(أوروبا) أول مرة في القرن السابع عشر، وكانت هناك حاجة إلى أزرار القمصان مع وصول باقة القمصان القابلة للفصل (1827، الولايات المتحدة). أداة تثبيت السحاب الأولى فيها خلاف، ولكن جائزتنا لـ جيديون ساندبك (1913، سويدي أمريكي). لا خلاف على شريط الـ فيلكرو، فهو اختراع المهندس السويسري جورج دي ميسترال، الذي حصل على براءة اختراع في عام 1955.