رفعت نتائج الجولة الـ19 لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان سقف طموحات الاتحاديين، بعد أن تجاوز حاجز الـ30 نقطة، ويقف في المركز الرابع برصيد 32 نقطة، وجاءت نتائج الجولة إيجابية لحد كبيرة بالنسبة لحسابات العميد في المنافسة، فبعد أن كسب منافس قوي على المركز الرابع هو التعاون، خسر الشباب المتصدر والأهلي الوصيف نقاطا ثمينة على أرضيهما بخسارة الأول أمام الفتح وتعادل الثاني أمام العين، ورغم فوز الهلال المتقدم على الاتحاد في الترتيب إلا أن هذه الانتصار صب أيضا في مصلحته، حيث عطل من انطلاقة الاتفاق الذي اتسع الفارق بينه وبين الاتحاد إلى 4 نقاط، ويبتعد الاتحاد حاليا عن الشباب بفارق 6 نقاط فقط قبل 11 جولة من نهاية الدوري.

ورغم الفرصة السانحة أمام الاتحاديين للمنافسة على الصدارة إلا أن تصريحات الاتحادية تحاول تخفيف الضغط الذي يصاحب مثل هذا الطموح المرتفع على الفريق، وتؤكد أن الاستراتيجية الموضوعة لهذا الموسم هي تحقيق مركز متقدم بعد الموسمين الصعبين اللذين عاشهما الاتحاد ونافس خلالهما على الهبوط إلى آخر جولة.

ميدانيا يستعد النمور لمواجهة الفيصلي بعد غد في مكة المكرمة، ولا يتوقع مشاركة اللاعب غاري رودريقي للإصابة التي يعاني منها، ومازال يواصل على إثرها برنامجه العلاجي.