أنهى قطبا العاصمة «النصر» و«الهلال» تحضيراتهما لمواجهتهما اليوم لحساب الجولة الـ20 بدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، بينما تحوم الشكوك حول مشاركة عدد من نجوم الفريقين في القمة المنتظرة. وقد أكمل مدربا القطبين: الكرواتي آلين هورفات في الجانب النصراوي، والبرازيلي روجيرو ميكالي في الجانب الهلالي، تحضيراتهما للقمة المنتظرة.

شكوك

في «العالمي» تحوم الشكوك حول قدرة المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله على المشاركة مع فريقه في المواجهة بعدما غادر تدريبات الفريق عقب شعوره بآلام في الفخذ. وعلى الرغم من عدم خطورة الإصابة، فإن المدرب الكرواتي اعتمد على المهاجم الشاب رائد الغامدي عوضا عن «حمدالله» في القائمة الأساسية، وربما يوجد المغربي على دكة البدلاء. وقد ركز «هورفات» فى التدريبات على إغلاق مناطقه الخلفية، والاعتماد على الهجمات المرتدة.

بدورها، وعدت الإدارة النصراوية لاعبيها بمكافآت مالية كبيرة في حال الظفر بنتيجة الديربي.

جهوزية

في المقابل، عمل مدرب «الزعيم» على تجهيز المدافعين محمد جحفلي ومتعب المفرج، للزج بهما في متوسط الدفاع، تحسبا لعدم جهوزية الثنائي جانغ هيون وعلي البليهي. وعلى الرغم من أن الثنائي الأخير أبدى جهوزيته للمشاركة، فإن المدرب وضع احتياطاته، تخوفا من عدم قدرتهما على المشاركة منذ البداية. وركز «ميكالي» فى التدريبات على الضغط على حامل الكرة، والاستحواذ على منطقة المناورة، ومراقبة مفاتيح اللعب في المنافس.

من جهتها، رصدت إدارة النادي مكافأة مجزية للاعبين في حال فوزهم على المنافس التقليدي.

-النصر يجهز بديل حمدالله.

-الهلال يعتمد على ثنائي جديد في الدفاع.

-«العالمي» و«الزعيم» رصدا مكافآت ضخمة.

-اللقاء هو الثالث بين القطبين هذا الموسم.