أكدت قيادة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن أنها لن تتهاون مع الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران، والتهديدات الإرهابية التي تهدد أمن وسلامة المواطنين والمقيمين في الأراضي السعودية.

وشددت على أن المدنيون خط أحمر، وهذا ما أثبتته العملية العسكرية النوعية لقوات التحالف، التي شنتها على الميليشيا الحوثية الإرهابية، والتي جاءت ردا على التهديدات الأخيرة للميليشيا الحوثية التي استهدفت بها المدنيين والأعيان المدنية. جاءت العملية العسكرية النوعية لقوات التحالف ردا على تهديدات الميليشيا الحوثية المتعمدة والممنهجة، التي تستهدف المدنيين والأعيان المدنية في اليمن ودول الجوار.

ونفذت قوات التحالف، بعد ظهر اليوم، عملية عسكرية نوعية بضربات جوية موجعة ومركزة ضد الميليشيا الحوثية الإرهابية، استهدفت القدرات الحوثية بالعاصمة المحتلة (صنعاء). وقد شنت مقاتلات التحالف العربي، الداعم للحكومة اليمنية الشرعية، اليوم غارات جوية على مواقع متفرقة في العاصمة «صنعاء»، الخاضعة لسيطرة الحوثيين. ووفقا لمصادر، فإن المقاتلات شنت 12 غارة جوية على حي النهضة ومنطقة عطان ومعسكر الصيانة، والفرقة الأولى مدرع سابقا.

وأشار السكان إلى دوي انفجارات عنيفة هزت أرجاء العاصمة، وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من المواقع المستهدفة. تأتي هذه الغارات بعد هدوء شهدته العاصمة منذ أكثر من 5 أشهر.