تعد مواجهة الاتحاد والشباب، اليوم، الرابعة بين الكبيرين خلال الموسم الحالي، بعد أن تواجها مرتين عربيا، ومرة في الجولة الـ8 لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، فعلى الصعيد العربي تواجها في نصف كأس الأمير محمد السادس للأندية العربية الأبطال، وتعادلا ذهابا على ملعب الأمير خالد بن سلطان بنادي الشباب 2/ 2، واستطاع الاتحاد أن يحقق فوزا ثمينا في الإياب بنتيجة 2/ 1، في المواجهة التي احتضنها ملعب مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بالشرائع الذي سيحتضن مواجهة اليوم. وعلى صعيد الدوري تقابل الفريقان في الجولة الـ8 على ملعب الأمير خالد بن سلطان بمقر نادي الشباب، وخيم التعادل الإيجابي 1/ 1 على اللقاء، واللافت للنظر أن المواجهات التي أقيمت على ملعب نادي الشباب انتهت بالتعادل والمواجهة التي أقيمت على أرض الاتحاد انتهت بفوز العميد، وهو ما يسعى الاتحاديون إلى تأكيده اليوم بأن الأرض تلعب لصالحهم، ومواجهة اليوم بالنسبة للاتحاديين بوابة الاستمرار في المنافسة على اللقب في حال الفوز أو التركيز على مركز متقدم في حال الخسارة، في حين أن الأمر عند الشبابين هو الثأر لخسارة البطولة العربية وإبعاد منافس شرس عن صراع لقب الدوري.