تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، يعقد المؤتمر الدولي التاسع للموارد المائية والبيئة الجافة خلال الفترة من 29 إلى 31 مارس الجاري، وتنظمه جامعة الملك سعود ممثلة بمعهد الأمير سلطان لأبحاث البيئة والمياه والصحراء، وجائزة الأمير سلطان بن عبدالعزيز العالمية للمياه، ومؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية، ووزارة البيئة والمياه والزراعة.

أوضح ذلك رئيس اللجنة العليا للمؤتمر والمشرف على المعهد وأمين عام الجائزة الدكتور عبدالملك آل الشيخ. وبين أن المؤتمر الذي يعقد عبر- الاتصال المرئي- يشارك فيه مجموعة واسعة من الفائزين بجائزة الأمير سلطان بن عبدالعزيز العالمية للمياه لاستعراض الحلول الإبداعية والابتكارات الفائزة بالجائزة وآخر أبحاثهم وإنتاجهم العلمي، وكذلك عدد من العلماء والشخصيات البارزة من الداخل والخارج لتقديم محاضرات ضمن محاور المؤتمر الرئيسة التي تشمل الموارد المائية وترشيد استخدام المياه والبيئة الجافة واستخدام التقنيات الحديثة في دراسات البيئة الجافة ومواردها الطبيعية.

ويصاحب انعقاد المؤتمر معرض افتراضي يشارك فيه عدد من الجهات الحكومية وشركات القطاع الخاص.

وأبان الدكتور عبدالملك آل الشيخ، أن وزير البيئة والمياه والزراعة عبدالرحمن الفضلي، سيفتتح المؤتمر نيابة عن خادم الحرمين، وذلك بحضور رئيس جامعة الملك سعود رئيس مجلس جائزة الأمير سلطان بن عبدالعزيز العالمية للمياه الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر. ودعا الراغبين في حضور المؤتمر إلى التسجيل في الموقع الإلكتروني www.icwrae-psipw.org.

من جهة ثانية، صدرت موافقة خادم الحرمين على منح 60 مواطنا ميدالية الاستحقاق من الدرجة الثالثة، وذلك لتبرعهم بالدم عشر مرات.