أبدى المحاضر الآسيوي في لعبة كرة القدم يحيى جابر تفاؤله الكبير ببقاء الفريق الأول لكرة القدم بناديي أبها وضمك في دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين للموسم الثاني على التوالي.

واعتبر جابر كافة المباريات السابقة بأنها دروس يستفيد منها الناديان تساهم في مزيد من الخبرة، وقال:" بدعم أمير عسير تركي بن طلال نهضت رياضة عسير وتوهجت من خلال حرص سموه على دعم الأندية التي كانت تعاني من الدعم والحافز النفسي والمعنوي والمالي وحالياً مع سموه تعيش عصرها الذهبي الجميل".

وبارك جابر لنادي بيشة صعوده لدوري الدرجة الثانية بمدربين وطنيين، معتبرا ذلك حافزا كبيرا للأندية المتبقية للنهوض والتغيير للأفضل، كما بارك لنادي الأخدود التأهل ليلحق بنادي نجران بقيادة مدرب وطني أيضا.

وتمنى أن تنطلق أندية جازان نحو التوهج وقال: "في عسير ناديان في الممتاز وسيبقيان هما أبها وضمك، وبيشة في الثانية. ولدينا أندية نجران والأخدود من نجران والعين من الباحة، ولم يعد سوى أندية جازان التي أتوقع أن تنطلق وتتقدم قريبا".