تصوت الجمعية العمومية للاتحاد السعودي لكرة القدم على مقترحات تعديل النظام الأساسي للاتحاد، وتطلع على ميزانية الاتحاد، وتصادق على التقرير المالي، وتنعقد الجمعية العمومية وسط جدل مشتعل، نظرا لمحاولة رئيس الاتحاد ياسر المسحل التعديل على النظام الأساسي لسعيه لعلاج بعض المخالفات التي وقع فيها وأعضاء اتحاده، لعل أهمها معالجة مخالفة الأمين العام وجمعه بين منصبين، ودور الجمعية في حل اللجان القضائية في الاتحاد.

وشدد اتحاد الكرة في خطابه إلى الأندية أعضاء الجمعية العمومية، لحضور الاجتماع، على اتخاذ بعض الإجراءات الاحترازية بسبب فيروس كورونا من أهمها أن يكون ممثل كل نادٍ، ممن حصلوا على جرعة اللقاح ضد الفيروس.

كما يشترط أن يحمل على الأقل شهادة تحليل (PCR) سلبية قبل موعد الاجتماع بـ48 ساعة، والتثبت من عدم المخالطة بأي مصاب بالفيروس.

تعديل النظام

تنعقد الجمعية العمومية لاتحاد كرة القدم، وسط جدل مشتعل، بسبب سعي رئيس الاتحاد ياسر المسحل، إلى تعديل النظام الأساسي، لعلاج المخالفة القانونية، بتعيين الأمين العام إبراهيم القاسم في لجنة المسابقات بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، رغم أن النظام الأساسي يحظر عليه، الجمع بين منصبه وأي عمل آخر، وسيكون المقترح من أهم التعديلات التي ستكون على النظام الأساسي.

حل اللجان

سيشهد الاجتماع جدلا وإثارة أخرى، لاسيما بعد مطالبات الأندية وأعضاء الجمعية العمومية بأن يكون للجمعية دور واضح وصريح في حل اللجان القانونية بالاتحاد، مثل لجنة الانضباط أو الاستئناف، وتشكيل بديل لها، خاصة في ظل حالة عدم الرضا على عمل لجنة الانضباط الحالية، وعدم إيجاد الاتحاد لأي حل، خصوصا أن القرارات التي تتخذها اللجنة متفاوتة ومختلفة من قضية إلى أخرى رغم تشابه القضايا والأحداث.

-الأمين العام يشغل منصبين

-النظام لا يسمح له بالجمع بين عملين

-المسحل يسعى لتعديل النظام الأساسي

-الجمعية العمومية تريد دورا في حل اللجان القضائية