تختتم اليوم منافسات الجولة الـ33 لدوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى، بإقامة 6 مباريات مهمة للغاية، تسعى من خلال الفرق المتواجهة إلى عدم التفريط والتعثر، وحصد النقاط الثلاث لما تعنيه لها من أهمية قصوى سواء على صعيد الصدارة أو الهبوط، وكذلك تأمين تحسين المواقع في وسط الترتيب وتأمين النفس.

ويتواجه اليوم الحزم والجبلين في قمة الجولة، ويلتقي نجران والطائي، ويستضيف الخليج نظيره عرعر، ويتواجه العدالة والشعلة، ويحل الدرعية ضيفا النجوم، ويتقابل أحد والساحل.

قمة كبرى

على ملعبه في الرس يستقبل الحزم متصدر الدوري والذي أكد عودته إلى دوري الكبار مجددا بعد أن جمع 79 نقطة، نظيره الجبلين الثالث الذي يملك 65 نقطة، ويسعى الحزم الصاعد إلى دوري المحترفين إلى الابتعاد بالصدارة، والاقتراب من اللقب بشكل كبير، فيما يطمح الجبلين إلى مواصلة زحفه وعدم منح مطارديه فرصة الاقتراب منه ليقترب من العودة مجددا بعد غياب طويل إلى دوري الكبار.

موقعة مهمة

على ملعب مدينة الأمير هذلول بن عبدالعزيز بنجران يلتقي نجران الـ14 بـ38 نقطة والطائي الرابع برصيد 61 نقطة، ويعلق الضيف أمالًا كبيرة على المواجهة ويأمل في الظفر بنقاطها عله يقلص الفارق بينه وبين منافسه التقليدي الجبلين في حال تعثره، ويقترب من خطف المركز الثالث وبطاقة الصعود، فيما يريد نجران أن يحسن من موقعه في سلم الترتيب.

تحسين الوضع

في سيهات يتواجه الخليج الـ11 بـ41 نقطة وعرعر قبل الأخير بـ25 نقطة، ويسعى عرعر إلى الخروج حصد 3 نقاط تقربه من الابتعاد عن قاع الترتيب، وبدوره يأمل الدانة في تحسين وضعه في مناطق الدفء.

فارق ضئيل

على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء، يستضيف العدالة ضيفه الشعلة في لقاء تحسين المراكز فكل ما يفصل الفريقين نقطة واحدة تصب في مصلحة العدالة الذي يحل ثامنًا بـ42 نقطة، فيما يملك الشعلة 41 نقطة عاشرًا.

قشة النجاة

في الرياض يلتقي الدرعية والنجوم، ويمثل اللقاء منعطف مهم للنجوم الباحث عن الابتعاد عن المركز الأخير بـ20 نقطة، بينما يتواجد الدرعية في موقع آمن بتواجده في المركز الـ12 بـ39 نقطة لكنه يأمل في الابتعاد أكثر عن الوقوع في الخطر.

تأدية الواجب

يلتقي في المدينة المنورة أحد السابع برصيد 45 نقطة والساحل الـ13 بـ38 نقطة وكلا منهما يريد أن يكسب اللقاء ليكون وضعه جيد في الجولات المتبقية خصوصًا الساحل.

-الحزم يريد تجاوز الـ80 نقطة

-الجبلين يأمل في مواصلة انتصاراته

-الطائي يترقب تعثر منافسه التقليدي

-النجوم يتعلق بقشة للنجاة.