عقدت لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات - إحدى اللجان المتخصصة - في مجلس الشورى اجتماعاً لها «عبر الاتصال المرئي» برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة هزاع القحطاني، ومشاركة أعضاء المجلس أعضاء اللجنة مع محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور محمد بن سعود التميمي، وكبار مسؤولي الهيئة من نواب ومديري الإدارات، وذلك لمناقشة التقرير السنوي للهيئة للعام المالي 1441 /‏ 1442.

تسعيرة الإنترنت

واستعرض أعضاء اللجنة مع مسؤولي الهيئة أبرز أعمال وإنجازات الهيئة التي تحققت خلال عام التقرير، بجانب بحث عدد من المحاور التي تتعلق بخدمة الإنترنت وتسعيرها ومعالجة سرعاتها، والتوسع في نشر النطاق العريض والتوسع في الجيل الخامس، ومعالجة شكاوى العملاء، وإعادة النظر في سياسة الاستخدام العادل ومراجعة الرسوم المفروضة على الرقم الموحد 9200.

كما بحث المجتمعون إمكانية تفعيل خدمة الاتصالات عبر الأقمار الفضائية، وعرض لأبرز المستجدات في ضم القطاع البريدي إلى اختصاص الهيئة، وما تم بشأن دراسة إمكانية إنشاء شبكة إنترانت وطنية, والجهود المبذولة في الحد من الرسائل الاحتيالية. وكانت اللجنة قد أشادت بجهود الهيئة في المحافظة على موقعها الريادي المشرف بتصنيفها كمنظم من الفئة «G4» ضمن أنضج المنظمين حول العالم.

تحديات ومعوقات

من جهة ثانية، عقدت لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات اجتماعا آخر مع مساعد رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للفضاء المهندس ماجد بن علي الشدي، وعدد من مسؤولي الهيئة.

وناقشت اللجنة خلال الاجتماع التقرير السنوي للهيئة السعودية للفضاء للعام المالي 1441 /‏ 1442، حيث استعرض الاجتماع أبرز إنجازات الهيئة التي تحققت خلال عام التقرير، وأهم التحديات والمعوقات.

أبرز ما تم مناقشته مع هيئة الاتصالات

-خدمة الإنترنت وتسعيرها ومعالجة سرعاتها

- التوسع في نشر النطاق العريض والتوسع في الجيل الخامس

- معالجة شكاوى العملاء

- إعادة النظر في سياسة الاستخدام العادل

- مراجعة الرسوم المفروضة على الرقم الموحد 9200

- إمكانية تفعيل خدمة الاتصالات عبر الأقمار الفضائية

- ما تم بشأن دراسة إمكانية إنشاء شبكة إنترانت وطنية

- الجهود المبذولة في الحد من الرسائل الاحتيالية