ارتفعت استثمارات البنك المركزي في الأوراق المالية بالخارج، الذي يمثل نحو 61.45% من إجمالي موجودات البنك، بنسبة 0.64%، إلى 1.138.882 تريليون ريال، في نهاية الربع الأول، مقابل 1.131.587 تريليون ريال للربع المماثل من عام 2020. ونمت منذ بداية العام بنحو 14.831مليارًا بعدما سجلت بنهاية 2020 ما قيمته 1.124.051 تريليون ريال.

أصول مالية

على أساس شهري، صعدت موجودات البنك المركزي السعودي، بنسبة 1.05%، وذلك مقارنة بشهر فبراير 2021، والتي بلغت 1.834 تريليون ريال. وخلال فبراير الماضي سجلت استثمارات البنك المركزي «ساما» في الأوراق المالية بالخارج، أعلى مستوى لها منذ فبراير 2020 ونمت بنسبة 1.7 %، وبقيمة 13.174 مليار ريال على أساس شهري، لتسجل 1.122 تريليون ريال، مقابل 1.108 تريلون ريال خلال يناير الماضي، فيما بلغت الأصول الاحتياطية السعودية في الخارج، بنهاية فبراير الماضي نحو 1.654 تريليون ريال، حسبما أظهر التقرير الشهري للبنك المركزي.

زيادة الموجودات

ارتفعت موجودات البنك المركزي السعودي «ساما»، بنسبة 1.63%، خلال شهر مارس 2021، مقارنة بالشهر نفسه من عام 2020. وكشف التقرير الشهري للمركزي السعودي، ارتفاع إجمالي الموجودات إلى 1.853 تريليون ريال، في مارس الماضي، مقابل 1.824 تريليون ريال خلال نفس الشهر من 2020. وقفز بند «موجودات متنوعة أخرى»، نحو 664% بالشهر الماضي إلى 156.44 مليار ريال مقارنة بـ20.47 مليار ريال خلال مارس من العام السابق.

الأصول الاحتياطية

على أساس شهري، ارتفعت أصول السعودية الاحتياطية الأجنبية بنحو 1.73%، مقارنة بمستوياتها بنهاية شهر فبراير 2021 والبالغة 1.655 تريليون ريال.

بالمقابل، سجلت الأصول الاحتياطية الأجنبية للمملكة تراجعًا نسبته 5.16% بنهاية شهر مارس 2021، مقارنة بالشهر نفسه من عام 2020. وتراجع الاحتياطي الأجنبي للمملكة إلى 1.684 تريليون ريال، مقارنة بـ1.775 تريليون ريال لشهر مارس 2020.

تطور الاستثمارات في 2021 «تريليون ريال»

ديسمبر 2020

1.124.051

يناير 2021

1.124.041

فبراير 2021

1.137.098

مارس 2021

1.138.882