سارع الرياضيون بقرية حاكمة الدغارير بمحافظة صامطة بالحد الجنوبي بجازان، في تخليد ذكرى الإعلامي الراحل عادل التويجري، والذي وافته المنية بداية الأسبوع، وخيم الحزن على المجتمع الرياضي بالمملكة.

وبادر رياضيون بصامطة بإقامة دورة رباعية باسم الراحل، تخليدا لذكراه، وعرفانا لما قدمه من جهود رياضية إعلامية، والتي تعد الأولى من نوعها على مستوى المملكة، في لافتة لاقت استحسان الرياضيين بالمنطقة، وإشادتهم بدورة الوفاء للتويجري.

وشاركت فرق التحدي، والنجوم، والكواكب، والوحوش بالدورة، والتي اختتمت بتتويج التحدي بعد تغلبه على النجوم بركلات الترجيح 4 / 2، وسط تنظيم مميز.


وأكد صاحب الفكرة عبده عواجي، أن المبادرة من أبناء حاكمة الدغارير، وجهود شخصية منه، إلى جانب حسن دغريري، ومصطفى كعبي، اللذين تكفلا بالجوائز الرياضية معه، مشيرا إلى أن البطولة أقيمت بنظام خروج المغلوب، وسط إمكانيات بسيطة مبهرة، وأن إقامة الدورة باسم الإعلامي التويجري أقل واجب نقدمه له، عرفانا وتقديرا لما قدمه للوسط الرياضي والإعلامي، وتخليد ذكراه وفاء له، سائلا الله له الرحمة والمغفرة، وأن يسكنه فسيح الجنان.