رفع فرع الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمكة المكرمة، إلى إمارة المنطقة، بمحاسبة أحد المعتدين بطريقة غير رسمية على المنابر والجوامع باستمرار، وقيامه بالخطابة والتحدث بصورة غير نظامية.

وعلمت «الوطن» بأنه تم توثيق قيام المعتدي بهذا العمل عدة مرات وتصوير خطبه ونشرها في مواقع التواصل الاجتماعي، مما ترتب على ذلك مخاطبة جهات الاختصاص لاتخاذ الاجراء اللازم تجاهه، ومحاسبة كل من يتطاول على المنابر بشكل غير رسمي.

برامج صيفية

على صعيد متصل، تنظم وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة بمعهد الأئمة والخطباء، برامج صيفية للأئمة والخطباء والمؤذنين، ومراقبي ومراقبات المساجد، في مختلف مناطق المملكة، تبدأ اليوم الاثنين وتستمر لمدة 3 أشهر.

الأمن الفكري

وأوضح مدير معهد الأئمة والخطباء الشيخ عيسى بن أحمد كاملي، أن البرامج تهدف إلى بيان أهمية التوحيد وفضله، ودور الخطيب في تعزيز الأمن الفكري، ودوره في تحقيق المسؤولية المجتمعية، وكيفية إعداد الخطبة ومهارات الإلقاء، وبيان أحكام الإمامة في الصلاة في ضوء الكتاب والسنة، مع شرح حديث حذيفة بن اليمان في الفتن.

فقه الأذان

وأبان الكاملي أن البرامج تهدف أيضاً إلى بيان فقه الأذان والإقامة، ومسؤولية المؤذن، وشرح الأصول الستة، وبيان الأهمية الشرعية في دور المراقب والمراقبة ومهامهما الميدانية، حيث تستهدف 47916 إماماً، و36549 مؤذناً، و2923 مراقباً ومراقبة، ويبلغ مجموعها 52 برنامجاً تدريبياً علمياً.

تحصين من الأفكار المنحرفة

وأكد مدير معهد الأئمة والخطباء، أن تنفيذ هذه البرامج يأتي في إطار الجهود، التي تنفذها وزارة الشؤون الإسلامية في مختلف مناطق المملكة، بتوجيه ومتابعة من الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، للعناية ببيوت الله ومنسوبيها، وإعداد الأئمة والخطباء وتأهيلهم علمياً وشرعياً، والعمل على رفع كفاءتهم وتحصينهم من الأفكار المتطرفة والمنحرفة. وكانت الجهات الأمنية أوقفت شخصًا حاول الصعود على منبر الحرم المكي، أثناء خطبة الجمعة الماضي بالمسجد الحرام، وجرى استكمال الإجراءات النظامية بحقه.

برامج للأئمة والخطباء

52 برنامجاً تدريبياً علميا

47916 إماماً

36549 مؤذنا

2923 مراقباً ومراقبة

بيان أهمية التوحيد وفضله

- دور الخطيب في تعزيز الأمن الفكري

- تحقيق المسؤولية المجتمعية