علمت «الوطن» أن وكالة سياحة وسفر شرعت في ملاحقة أحد الأندية الجماهيرية أو ما يطلق عليها الكبار في دوري المحترفين السعوديين قضائيا، وذلك على خلفية مطالبات مالية، حيث رفعت الوكالة دعوى في المحكمة على النادي تطالب فيها بإلزام النادي الشهير بتسديد المبالغ المالية المستحقة عليها بحسب العقود المبرمة معه، والتي تتمثل في قيمة تذاكر سفر وحجوزات فنادق لم يقم النادي بسدادها، وتحتفظ الصحيفة باسم النادي والوكالة والمبالغ المالية كون القضية لا تزال قيد النظر في القضاء ولم يصدر فيها أحكام نهائية.

ورغم تكفل ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بإنهاء أزمة الديون الخارجية لجميع الأندية السعودية في عام 1439، إلا أن معظم الأندية السعودية تقريبا تعاني من ضائقة مالية وتراكم للديون، كما تحظى أزمة ديون الأندية السعودية باهتمام كبير في الشارع الرياضي، وتلقي بظلالها على الأوضاع تحديدا، مما دعا وزارة الرياضة إلى إلزام كافة الأندية بالحصول على رخصة الكفاءة المالية، نظير الموافقة على تسجيل لاعبين جدد.

ديون الرباعي بعد 30 أكتوبر

الأهلي

210 ملايين

الاتحاد

200 مليون

النصر

185 مليونا

الهلال

104 ملايين