تغنت الصحافة العالمية بتتويج الهلال بطلا لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين للمرة الثانية على التوالي، وحصده لقب الدوري السعودي للمرة الـ17 في تاريخه كرقم قياسي يصعب على منافسيه اللحاق به خلال السنوات المقبلة أو كسره بسهولة، وأثنت على أداء لاعبيها الأجانب الذين شاركوا مع الزعيم في تحقيق الإنجاز الجديد الذي يضاف إلى إنجازات الهلال، ومسيرته المرصعة بالذهب.

لقب خامس

تغنت صحيفة «andina» البيروفية بما حققه الدولي أندريه كاريلو مع الهلال، بعدما حقق لقبه الخامس بقميص الزعيم الهلال، وأثنت شبكة «espn»: على أداء اللاعب الذي يعد أحد أفضل هدافي الفريق، واللاعبين المؤثرين في الفريق كمجموعة، ومساهمته في 13 هدفا مابين التسجيل والتمريرات الحاسمة.

بدورها، أشادت صحيفة tuttomercatoweb الإيطالية: بما قدمه الهلال كمجموعة خلال موسم صعب ، وخصوصا الإيطالي جيوفينكو الذي عانى كثيرا من الإصابات ، إلا أنه نجح في استعادة حضوره ضمن المجموعة، وتمكن من التتويج مجددا مع الفريق.

فارق كبير

امتدحت صحيفة ultimajugada الأرجنتينية، اللاعب الأرجنتيني لوسيانو فييتو، وما قدمه مع الهلال خلال الموسم الأول له بالقميص الأزرق، مشيرة إلى أن اللاعب كان عنصرا فعالا في خارطة الفريق الذي توج ببطولته الـ62. وبينت صحيفة abola البرتغالية أن المدرب البرتغالي جوزيه مورايس الذي تولى قيادة البطل في أوائل مايو ، قاده لتحقيق اللقب في أقل من شهر.

أما صحيفة ليكيب الفرنسية، فكتبت أن بافتيمبي غوميز قاد الهلال للمحافظة على لقب الدوري السعودي، بتسجيله هدف البطولة، ونجاحه في تصدر قائمة هدافي الدوري برصيد 24 هدفا بفارق كبير عن أقرب ملاحقيه.

وذكر موقع «gol.caracoltv» الكولومبي أن اللاعب كويلار يتوج للمرة الرابعة مع فريقه السعودي، الذي واصل كتابة التاريخ وأبتعد برقمه القياسي في تاريخ الدوري السعودي بـ17 لقبا، و62 بطولة في مختلف المسابقات.

-4 ألقاب توج بها كويلار مع الزعيم

-5 بطولات حققها كاريلو مع الهلال

-لقب أول لمورايس حديث العهد

-غوميز يصل للهدف 24