أعلن رئيس هيئة قناة السويس، أسامة ربيع، أن سفينة حاويات جنحت في القناة، بعد حدوث عطل مفاجئ في محركاتها وأجهزة توجيهها، لافتا إلى أنه تم «التعامل السريع» مع الموقع، لتستأنف السفينة عبورها بالقناة.

وأشار، في بيان رسمي، إلى قيام الهيئة بـ«التعامل السريع مع عطل مفاجئ في محركات إحدى السفن العابرة للقناة، وهي سفينة الحاويات MAERSK EMERALD، خلال عبورها ضمن قافلة الشمال».

وأوضح رئيس هيئة قناة السويس أن السفينة جنحت بعد حدوث عطل مفاجئ فى محركاتها وأجهزة توجيهها، لافتا إلى «التحرك الفوري» لمجموعة الإنقاذ التابعة للهيئة للتعامل مع الموقف، والقيام بأعمال الإنقاذ والتعويم من خلال 4 قاطرات، تتقدمها القاطرة «بركة 1»، بقوة شد 160 طنا.

وأضاف الفريق أسامة ربيع: «قاموا بالتعامل الفوري، واستأنفت السفينة عبورها بالقناة، بعد إصلاح العطل من جهة طاقم السفينة، وهي الآن بمنطقة الانتظار بالبحيرات الكبرى للاطمئنان على حالتها الفنية».

وأوضح أن حركة الملاحة بالقناة لم تتأثر، حيث تم تحويل مسار قافلة الشمال للعبور من خلال تفريعة الدفرسوار الشرقية، لتعبر بقناة السويس الجديدة.

واعتبر ربيع أن هذا «يثبت أهمية قناة السويس الجديدة في رفع معدلات الأمان الملاحي، وزيادة قدرتها على مواجهة الطوارئ».