عقدت لجنة التعليم والبحث العلمي في مجلس الشورى اجتماعا لها «عبر الاتصال المرئي» برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة ناصر الموسى، بمشاركة نائب وزير التعليم المكلف الدكتور سعد آل فهيد، ونائب الوزير للجامعات والبحث والابتكار محمد السديري، وأعضاء المجلس أعضاء اللجنة، إضافة إلى مشاركة عددٍ من المسؤولين في الوزارة، وذلك لمناقشة التقرير السنوي لوزارة التعليم للعام المالي 1441 /‏ 1442.

واستعرضت اللجنة مع مسؤولي الوزارة خلال الاجتماع أبرز ما تضمنه تقرير الأداء السنوي لوزارة التعليم للعام المالي 1441 /‏ 1442، المحال إلى اللجنة من المجلس لدراسته وتقديم تقريرها المتضمن رأيها حيال ما ورد فيه من إنجازات ومؤشرات أداء ومعوقات، وأهم توصياتها بشأنه للعرض أمام مجلس الشورى في جلسة قادمة.

وأشاد رئيس اللجنة الدكتور ناصر الموسى خلال الاجتماع بجهود الوزارة المبذولة في قطاع التعليم خلال جائحة كورونا، فيما أشار مسؤولو الوزارة إلى الإنجازات والتحديات التي واجهت قطاع التعليم خلال جائحة كرونا وعن الخطة الدراسية الجديدة من خلال تقديم عرض مرئي.

وطرح أعضاء اللجنة خلال الاجتماع عدداً من التساؤلات والاستفسارات حول ما تضمنه تقرير الوزارة ومستجدات وتحديات نظام التعليم العام والجامعي في مؤشرات الأداء، والخطة الدراسية الجديدة والنظام الدراسي الثلثي، فيما أجاب مسؤولو الوزارة عما تم طرحه من استفسارات.

يذكر أن لجنة التعليم والبحث العلمي إحدى اللجان المختصة في مجلس الشورى، التي تدرس حسب اختصاصها الموضوعات والأنظمة واللوائح ذات العلاقة بجوانب التعليم ومستجداته.