أعاد تبرع مواطن لبناء مسجد داخل مستشفى أبوعريش العام، الحياة من جديد، لتأدية الصلوات، منهيا بذلك بقاء المستشفى بدون مسجد مدة 15 عاما، بعد أن كانت الصلاة تقام داخل الممرات بأوقات سابقة.

وشرعت إدارة المستشفى بوضع حجر الأساس، ووضع التصورات اللازمة، وبدء التخطيط لبناء المسجد، والذي تكفل به أحد المتبرعين برعاية جمعية البر بمحافظة العارضة، والتي تبعد عن محافظة أبوعريش نحو 23 كم.

وأكد مدير مستشفى أبوعريش موسى النخيفي أنه بدعم المدير العام لصحة جازان، والمساعدَين للإمداد، والشؤون الهندسية، ومدير الشراكة المجتمعية، وجمعية البر بالعارضة، تم وضع حجر الأساس، لبناء مسجد للمستشفى، عن طريق أحد المتبرعين برعاية الجمعية، مشيرا إلى أن ذلك يأتي بعد أن بقي المستشفى 15 عاما بدون مسجد.